لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

ما هي أسباب وأعراض حساسية الكيوي؟

0

فاكهة الكيوي غنية بالعناصر الغذائية ولكن قد يعاني الأشخاص المصابون بالحساسية من فاكهة الكيوي من طفح جلدي أو شعور شائك في الفم بعد ملامسة هذه الفاكهة.

تعتبر حساسية الكيوي سببًا شائعًا لمتلازمة حساسية الفم ويمكن أن تختلف أعراض حساسية الكيوي من شخص لآخر.

أعراض حساسية الكيوي

فاكهة الكيوي هي سبب شائع لمتلازمة الحساسية الفموية وهو رد فعل ينطوي على تفاعلات حساسية محلية حول الفم والشفتين واللسان والحلق.

عادة ما تكون العلامات الأولى لحساسية الكيوي خفيفة ويمكن أن تشمل الشعور بالوخز أو الحكة أو الوخز في الفم وحوله وقد يصاب الناس أيضًا بطفح جلدي في المناطق التي تلامس فيها الجلد مع الفاكهة.

يعاني بعض الأشخاص من رد فعل شديد في المرة الأولى التي يأكلون فيها الكيوي وغالبًا ما تستمر الأعراض الحادة لديهم وبالمثل إذا كان رد الفعل الأول خفيفًا فإن ردود الفعل المستقبلية تميل أيضًا إلى أن تكون خفيفة.

ومع ذلك يمكن أن يكون لدى الشخص في بعض الأحيان رد فعل ضئيل جدًا أو معدومًا تجاه تناول الفاكهة لأول مرة ولكن يجد أن التعرض الثاني يسبب أعراضًا أكثر حدة.

تشمل علامات ردود الفعل الشديدة على الكيوي ما يلي:

  • وخز بالفم والحلق يؤدي إلى انتفاخ
  • خدر في اللسان أو الشفتين أو الحلق
  • صعوبة في التنفس
  • آلام شديدة في البطن أو تقلصات
  • الغثيان والقيء أو الإسهال
  • انخفاض مفاجئ في ضغط الدم
  • سرعة دقات القلب
  • الدوخة أو فقدان الوعي

كيف تتجنب المحفزات التي تسبب حساسية الكيوي؟

يجب على الناس تجنب جميع أنواع الفاكهة حتى يتحدثوا مع أخصائي الحساسية حول الأطعمة التي يجب تناولها وتجنبها، الكيوي مكون شائع في الأطعمة والمشروبات التالية:

  • العصائر
  • سلطات الفاكهة وخاصة الأصناف الاستوائية
  • الفواكه المجمدة المعبأة
  • شراب الفاكهة والجيلاتي والآيس كريم

لتجنب ردود الفعل التحسسية يجب على الناس قراءة ملصقات المكونات قبل تجربة أطعمة أو مشروبات جديدة.

أسباب حساسية الكيوي

تتطور حساسية الكيوي عندما يخطئ الجهاز المناعي في بعض البروتينات الموجودة في الفاكهة على أنها مواد ضارة مثل الفيروسات أو البكتيريا ثم يرسل الجهاز المناعي خلايا الدم البيضاء والمركبات الأخرى بما في ذلك الأجسام المضادة IgE لمهاجمة هذه المواد.

تسبب استجابة الجهاز المناعي هذه العديد من أعراض حساسية الكيوي.

ربطت الأبحاث مجموعة من البروتينات الموجودة في فاكهة الكيوي بتفاعلات الحساسية بما في ذلك الأكتينيدين والبروتين الشبيه بالثوماتين والكيويلين

غالبًا ما يعاني الأشخاص المصابون بحساسية الكيوي من فرط الحساسية لمسببات الحساسية الأخرى وترتبط حساسية الكيوي أيضًا بالحساسية تجاه الأطعمة والمواد التالية:

  • اللاتكس المعروف باسم متلازمة لاتكس الفاكهة
  • حبوب اللقاح والمعروفة باسم متلازمة حبوب اللقاح والفاكهة
  • أفوكادو
  • موز
  • تفاح
  • خوخ
  • بابايا
  • أناناس
  • زيتون
  • الجزر
  • البطاطس
  • قمح
  • بذور السمسم
  • بندق

حساسية الكيوي عند الأطفال

قد يكون خطر الإصابة بحساسية الكيوي أعلى لدى الأطفال منه لدى البالغين.

غالبًا ما يحرص الآباء على تجنب مسببات الحساسية الشائعة عند بدء فطام الطفل وغالبًا ما يعتبر الناس الكيوي غذاءً جيدًا للرضع ولكن من المهم أن تتذكر أن هناك احتمالًا أن يكون الطفل أو الطفل مصابًا بحساسية الكيوي.

قد لا تظهر الأعراض على الجسم في المرة الأولى التي يستهلك فيها الطفل طعامًا يعاني من حساسية تجاهه وقد تظهر الأعراض فقط في المرة الثانية التي يأكل فيها الطفل الطعام.

عند الرضع والأطفال الصغار يمكن أن تتراوح أعراض رد الفعل التحسسي من خفيفة إلى شديدة وقد تشمل:

  • احمرار أو انتفاخ حول الشفتين والفم
  • بقع متقشرة أو حمراء على الجلد
  • قشعريرة
  • البكاء المفرط
  • التهيج
  • صعوبة في التنفس

قد يلاحظ الآباء أيضًا أن الطفل يعاني من اضطراب في المعدة وقد يتقيأون أو يعانون من انتفاخ في البطن أو يعانون من الإسهال بعد تناول الطعام لذلك يجب على أحد الوالدين اصطحاب الطفل لرؤية الطبيب لأي من هذه الأعراض أو الاشتباه في حساسية الطعام.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.