لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

لماذا نحتاج الألياف الغذائية في نظامنا الغذائي؟

0

الألياف الغذائية هي الجزء غير القابل للهضم من الأطعمة النباتية وللألياف مجموعة من الفوائد الصحية بما في ذلك تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكري من النوع الثاني.

توجد الألياف الغذائية في الغالب في الخضروات والفواكه والحبوب الكاملة والبقوليات ويوجد نوعان من الألياف وهما الألياف قابلة للذوبان وغير قابلة للذوبان وكلاهما يلعبان أدوارًا مهمة في الصحة:

فوائد تناول الألياف الغذائية

الألياف الغذائية جزء أساسي من نظام غذائي صحي  وهي ضرورية للحفاظ على صحة الأمعاء وتقليل مخاطر الأمراض الصحية المزمنة.

تناول الألياف له فوائد صحية عديدة منها:

1.      الحماية من أمراض القلب

درست العديد من الدراسات على مدى العقود العديدة الماضية تأثير الألياف الغذائية على صحة القلب بما في ذلك الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية وخفض ضغط الدم .

وجدت دراسات أن الأشخاص الذين يتناولون وجبات غنية بالألياف قد قللوا بشكل كبير من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وانخفاض معدل الوفيات من هذه الحالات.

2.      تحسين صحة الأمعاء

الألياف مهمة للحفاظ على صحة الأمعاء ويمكن أن يمنع تناول ما يكفي من الألياف الإمساك أو يخففه مما يساعد على نقل الفضلات بسلاسة عبر الجسم كما أنه يشجع البكتيريا المعوية الصحية.

وفقًا لمراجعة عام 2015  تزيد الألياف الغذائية من الجزء الأكبر من البراز وتساعد على تعزيز حركات الأمعاء المنتظمة وتقلل من الوقت الذي تقضيه الفضلات داخل الأمعاء.

للألياف الغذائية تأثير إيجابي على اضطرابات الجهاز الهضمي بما في ذلك:

  • قرحة القولون والمستقيم
  • فتق الحجاب الحاجز
  • مرض الجزر المعدي المريئي
  • مرض رتجي
  • بواسير

3.      تقليل مخاطر الإصابة بمرض السكري

قد يكون لإضافة المزيد من الألياف إلى النظام الغذائي فوائد أيضًا لمرض السكري ويمكن أن تساعد الألياف في إبطاء امتصاص الجسم للسكر مما يساعد على منع ارتفاع نسبة السكر في الدم بعد الوجبات.

تشير التقارير الطبية إلى أن الأشخاص الذين تناولوا وجبات غنية بالألياف وخاصة ألياف الحبوب كانوا أقل عرضة للإصابة بمرض السكري من النوع 2

4.      فقدان الوزن

بالنسبة للأشخاص الذين يهدفون إلى إنقاص الوزن يمكن أن يساعد اتباع نظام غذائي غني بالألياف الغذائية في تنظيم فقدان الوزن، تساعد الأطعمة الغنية بالألياف الشخص على الشعور بالشبع لفترة أطول وقد تساعد الأشخاص على الالتزام بنظام غذائي.

أنواع الألياف الغذائية

يوجد نوعان من الألياف الغذائية وهما الألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان .

تحتوي معظم الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف على ألياف غير قابلة للذوبان وقابلة للذوبان لذلك لا يحتاج الناس إلى التفكير كثيرًا في الاختلاف وبدلاً من ذلك يمكنهم التركيز على تناول الألياف بشكل عام.

الألياف القابلة للذوبان

تذوب الألياف القابلة للذوبان في الماء وتشكل مادة تشبه الهلام في المعدة وتقوم البكتيريا فيما بعد بتكسير الهلام في الأمعاء الغليظة وتوفر الألياف القابلة للذوبان بعض السعرات الحرارية للفرد.

توفر الألياف القابلة للذوبان الفوائد التالية:

  • خفض نسبة الكوليسترول الضار في الدم من خلال التأثير على كيفية امتصاص الجسم للدهون الغذائية والكوليسترول
  • إبطاء امتصاص الكربوهيدرات الأخرى من خلال الهضم مما يساعد في تنظيم مستويات السكر في الدم

تشمل المصادر الجيدة للألياف القابلة للذوبان ما يلي:

  • فول
  • الفاكهة
  • الشوفان
  • المكسرات
  • خضروات

الألياف غير القابلة للذوبان

الألياف غير القابلة للذوبان لا تذوب في الماء وتمر عبر الجهاز الهضمي ولا توفر سعرات حرارية.

تساعد الألياف غير القابلة للذوبان في بناء كتلة في البراز مما يساعد الشخص على إخراج البراز بسرعة أكبر، ويمكن أن يساعد أيضًا في منع الإمساك.

تشمل المصادر الجيدة للألياف غير القابلة للذوبان ما يلي:

نصائح لزيادة الألياف الغذائية في النظام الغذائي

يمكن للناس زيادة استهلاكهم اليومي من الألياف عن طريق إجراء مجموعة متنوعة من التغييرات الصغيرة:

  • تناولي الفواكه والخضروات بقشرها حيث تحتوي القشرة على الكثير من الألياف
  • أضف الفول أو العدس إلى السلطات والحساء والأطباق الجانبية
  • استبدل الخبز الأبيض والمعكرونة بالقمح الكامل

تعتبر الألياف الغذائية مكونًا أساسيًا لنظام غذائي صحي حيث تربط الأبحاث بين النظام الغذائي الغني بالألياف وتقليل مخاطر العديد من الحالات الصحية بما في ذلك أمراض القلب والأوعية الدموية والسكري من النوع 2 وبعض أنواع السرطان

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.