لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

ما هي أعراض نزيف الجهاز الهضمي؟

0

نزيف الجهاز الهضمي (GI) هو نزيف في الجهاز الهضمي في أي مكان من الحلق إلى المستقيم ويمكن لأي شخص أن يعاني من خسارة صغيرة في الدم كما هو الحال عند نزيف البواسير مما قد يؤدي إلى فقدان كبير للدم في بعض الأحيان

أعراض نزيف الجهاز الهضمي

قد يعاني الأشخاص المصابون بنزيف الجهاز الهضمي العلوي من الأعراض التالية:

  • نزيف من الحلق
  • الدم في البلغم
  • دم في القيء
  • دم أحمر غامق أو فاتح في البراز
  • براز داكن جدًا كريه الرائحة

إذا لاحظ الناس أن براز الطفل أصبح أسودًا أو قاتمًا فجأة فيجب عليهم الاتصال بالطبيب على الفور لأن هذا قد يعني وجود نزيف الجهاز الهضمي العلوي.

يمكن أن تشمل أعراض نزيف الجهاز الهضمي السفلي ما يلي:

  • الدم على ورق التواليت أو مناديل الأطفال المبللة بعد المسح
  • نزيف من الشرج
  • دم أحمر في البراز

قد يتسبب النزيف الشديد والخطير خاصة في الجزء العلوي من الجهاز الهضمي في ظهور أعراض أخرى مثل:

قد يظهر الأطفال تغيرات في السلوك أو يصبحون خاملون للغاية أو يبكون أكثر من المعتاد أو يكافحون من أجل البقاء يقظين ومستيقظين.

أسباب نزيف الجهاز الهضمي

يمكن أن يؤدي عدد من الحالات إلى حدوث نزيف في الجهاز الهضمي.

نزيف الجهاز الهضمي العلوي

تشمل الأسباب المحتملة للنزيف في الجهاز الهضمي العلوي ما يلي:

  • نزيف القرحة الهضمية: قد تكون القرحة الهضمية ناتجة عن عدوى الملوية البوابية أو الإفراط في استخدام العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات، يعاني الشخص المصاب بالقرحة الهضمية من إحساس حارق في المعدة
  • الدوالي: الدوالي عبارة عن أوعية دموية متضخمة في الجهاز الهضمي العلوي وعادة ما تكون في المريء أو أنبوب الطعام ويمكن أن تكون نتيجة لتليف الكبد وهو مرض خطير في الكبد.
  • أورام الجهاز الهضمي: قد تتسبب الأورام في الجهاز الهضمي بما في ذلك الأورام الحميدة والسرطانية في حدوث نزيف في الجهاز الهضمي
  • التهاب المريء: هو أحد مضاعفات مرض الجزر المعدي المريئي (جيرد) ويتسبب في ضعف العضلة العاصرة السفلية للمريء.

قد يعاني الأشخاص المصابون بالتهاب المريء من نوبات متكررة من حرقة المعدة وقد يشمل العلاج دواءً لتقليل مستويات حمض المعدة.

  • إصابة أو تمزق: يمكن أن تكون كل من التمزقات والإصابات في الجهاز الهضمي نتيجة لصدمة أو قيء مفرط وقد تتسبب في نزيف الجهاز الهضمي
  • الجراحة: قد تزيد الجراحة الحديثة من خطر الإصابة بالعدوى أو تلف الجهاز الهضمي وقد يستخدم الأطباء الحقن أو مجسات الحرارة للمساعدة في وقف أي نزيف.

نزيف الجهاز الهضمي السفلي

تشمل الأسباب المحتملة للنزيف في الجهاز الهضمي السفلي ما يلي:

  • التهاب الرتج: الرتج هو نتوء يشبه الجيب داخل الأمعاء الغليظة ويحدث التهاب الرتج عندما تلتهب إحدى هذه الجيوب ويمكن أن يؤدي ذلك إلى آلام في البطن وحمى وإسهال .

قد تساعد التغييرات الغذائية والمضادات الحيوية في علاج التهاب الرتج وقد يشمل العلاج أيضًا راحة الأمعاء وهي عندما لا يأكل الشخص أي طعام أو يشرب عن طريق الفم حتى تتحسن حالته.

  • البواسير: وهي عبارة عن وعاء دموي متورم في المستقيم وقد ينزف عندما يمسح الشخص فتحة الشرج وفي بعض الأحيان يظهر أيضًا بعد الإمساك .
  • إمساك: قد يؤدي الإجهاد الناتج عن الإمساك إلى ظهور البواسير مما قد يؤدي إلى نزيف طفيف من المستقيم.

قد تساعد زيادة تناول الألياف وممارسة الرياضة بانتظام وشرب المزيد من الماء في علاج الإمساك.

  • أورام القولون الحميدة : سلائل القولون هي نمو في الأنسجة داخل القولون والمستقيم وفي بعض الحالات يمكن أن تصبح سرطانية بمرور الوقت وتسبب نزيف الجهاز الهضمي
  • التهاب القولون التقرحي: يمكن أن يسبب التهاب القولون تقرحات في الأمعاء الغليظة وهذا بدوره قد يؤدي إلى نزيف وأحيانًا ألم.
  • مرض التهاب الأمعاء: قد يعاني الأشخاص المصابون بمرض التهاب الأمعاء (IBD) من مجموعة من الأعراض المعوية بما في ذلك الإسهال المتكرر أو الإمساك.
  • شقوق الشرج وإصابات الشرج الأخرى: قد يؤدي التمزق أو التلف في فتحة الشرج إلى حدوث نزيف أو ألم وقد يظهر الألم فجأة أو يتفاقم تدريجيًا بمرور الوقت.
  • السرطان: لا توجد أعراض محددة تميز السرطان عن الحالات الأخرى وفي بعض الأشخاص يكون العَرَض الأول هو نزيف الجهاز الهضمي، قد يحتاج الشخص لعملية جراحية لإزالة الأورام السرطانية أو جزء من القولون.
  • الإجراءات الطبية الحديثة: قد تتسبب الإجراءات مثل الخزعة وتنظير القولون في حدوث نزيف خفيف من فتحة الشرج، وإذا كان الشخص يعاني من نزيف مستمر فعليه عناية طبية.
  • التهابات الجهاز الهضمي: يمكن أن تؤدي عدوى السالمونيلا والإشريكية القولونية إلى الإسهال الذي قد يكون دمويًا.

عوامل الخطر التي تسبب نزيف الجهاز الهضمي

يمكن لأي شخص أن يعاني من نزيف الجهاز الهضمي خاصة إذا كان يعاني من مشاكل أخرى في الجهاز الهضمي مثل التهاب القولون أو القرحة الهضمية وتشمل عوامل الخطر لنزيف الجهاز الهضمي ما يلي :

  • استخدام مضادات التخثر وهي مجموعة من الأدوية التي يمكن أن تنقص الدم وبالتالي قد تزيد من النزيف
  • استخدام الكثير من مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية
  • القيء المفرط والذي قد يحدث بسبب اضطرابات الأكل
  • الإصابة باضطراب تعاطي الكحول
  • الخضوع مؤخرًا لعملية جراحية أو إصابة رضحية

العوامل التي قد تزيد مخاطر حدوث مضاعفات نزيف الجهاز الهضمي تشمل ما يلي:

  • تقدم السن
  • فقدان كبير للدم
  • علامات حيوية غير طبيعية
  • نزيف مستمر

يمكن أن تلعب خيارات نمط الحياة دورًا في الحالات التي تسبب نزيف الجهاز الهضمي على سبيل المثال شرب الكحول والتدخين يمكن أن يرفع مستويات حمض المعدة وزيادة المخاطر من نزيف في الجهاز الهضمي.

علاوة على ذلك  قد يحتاج الأشخاص المصابون بالارتجاع المعدي المريئي إلى تجنب بعض الأطعمة مثل الأطعمة الحمضية أو الحارة أو الدهنية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.