لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

كيف تحدث متلازمة النفق المرفقي وما هي أهم العلاجات المنزلية ؟

0

تحدث متلازمة النفق المرفقي عندما يصبح العصب الزندي مشدودًا أو مضغوطًا أو متهيجًا وقد يتسبب ذلك في شعور الشخص بخدر في الرسغ أو اليد أو الأصابع.

العصب الزندي هو عصب في الذراع ينتقل من العنق نزولاً إلى الأصابع ويشير اسمه إلى موقعه بالقرب من عظم الزند والذي يقع على جانب الإصبع الصغير من الساعد ويوفر هذا العصب الإحساس بالساعد وكذلك للحلقة والأصابع الصغيرة.

نظرًا لأن هذا العصب يغطي كامل طول الذراع فهناك العديد من المناطق التي قد يحدث فيها تهيج وأحد أكثر المواقع شيوعًا هو الكوع في النفق المرفقي، ويشير النفق المرفقي إلى ممر صغير للعضلات والأربطة والعظام داخل الكوع يمر من خلاله العصب الزندي.

أعراض متلازمة النفق المرفقي

عندما يعبر العصب الزندي الكوع يكون هناك القليل جدًا من الدهون والأنسجة تحت الجلد مما يعني أن العصب أقرب إلى سطح الجلد وأكثر حساسية ومن ثم إذا ضرب الشخص مرفقه الداخلي يمكن أن يشبه الإحساس صدمة كهربائية.

يعاني معظم الأشخاص المصابين بمتلازمة النفق المرفقي من أعراض قد تشمل :

  • خدر وألم وضعف في الذراع أو الساعد أو الأصابع
  • ضعف القبضة
  • الاستيقاظ ليلاً من ألم أو تنميل في اليدين أو الأصابع وخاصة الأصابع الصغيرة والبنصر
  • صعوبة في ثني الأصابع وتقويمها
  • صعوبة التلاعب بالأشياء باليدين أو الأصابع
  • فقدان العضلات في قاعدة الإبهام والإصبع الأول

عادة ما تزداد أعراض متلازمة النفق المرفقي سوءًا عندما يظل الكوع مثنيًا أو مضغوطًا لفترة طويلة.

أسباب متلازمة النفق المرفقي وعوامل الخطر

قد لا يكون السبب المباشر واضحًا دائمًا لأن العديد من العوامل يمكن أن تساهم في هذا الانزعاج وتشمل الأسباب المحتملة لمتلازمة النفق المرفقي ما يلي :

  • الضغط: النفق المرفقي هو مساحة ضيقة للغاية مع القليل من الأنسجة الرخوة التي تغطيها ونتيجة لذلك يكون العصب الزندي شديد التأثر بالضغط المباشر مثل الاتكاء على الذراع على سطح صلب وهذا الضغط يمكن أن يضغط على العصب ويؤدي إلى تنميل في الحلقة والأصابع الصغيرة.
  • التمدد: وبالمثل نظرًا للطريقة التي يمر بها العصب عبر النفق المرفقي فهو أيضًا عرضة للتمدد وإذا حافظ الشخص على كوعه مثنيًا لفترة طويلة مثل أثناء النوم فقد يؤدي ذلك إلى شد العصب خلف الكوع.
  • التشريح: مفصل الكوع هو نقطة التقاء للعديد من الأعصاب والأوعية الدموية في الأطراف العلوية من الجسم على هذا النحو يمكن أن يؤدي الازدحام في هذه المنطقة إلى زيادة الضغط على العصب الزندي بالإضافة إلى ذلك قد لا يبقى العصب الزندي في مكانه أثناء الحركة ويمكن بدلاً من ذلك أن ينقلب ذهابًا وإيابًا فوق كتلة عظمية في الكوع مما يسبب تهيجًا.

قد تؤدي بعض الأنشطة أو الإصابات السابقة أيضًا إلى زيادة خطر الإصابة بمتلازمة النفق المرفقي قد تشمل هذه :

  • حركات متكررة أو مطولة تتضمن ثني الكوع أو ثنيه
  • كسر سابق أو خلع في الكوع
  • تورم الكوع
  • الخراجات بالقرب من مفصل الكوع
  • النتوءات العظمية أو التهاب مفاصل الكوع

العلاجات الطبية لمتلازمة النفق المرفقي

بالنسبة للعديد من الأشخاص المصابين بمتلازمة النفق المرفقي سيصف الطبيب جبيرة أو دعامة كوع مبطنة لارتدائها ليلاً ويساعد ارتداء دعامة صلبة الشخص على إبقاء ذراعه مستقيمة ويمنع الانحناء الذي قد يسبب عدم الراحة بالإضافة إلى ذلك قد ينصح الطبيب بتناول الأدوية المضادة للالتهابات للمساعدة في تقليل التورم.

الجراحة

يجب على الأشخاص الذين تكون أعراضهم شديدة أو تستمر لأكثر من 6 أسابيع استشارة الطبيب وإذا كانت الأعراض شديدة أو مزمنة أو لا تستجيب لأشكال العلاج الأخرى فقد تكون الجراحة ضرورية وقد يوصي الأطباء بإجراء جراحة للأشخاص الذين يعانون من فقدان العضلات أو ضعف اليد بسبب متلازمة النفق المرفقي.

قد يوصي الجراح بإحدى الإجراءات التالية:

  • تحرير النفق المرفقي: يقوم الجراح بفتح النفق المرفقي لزيادة حجمه من أجل تخفيف الضغط عن العصب المصاب.
  • التبديل الأمامي للعصب الزندي: يقوم الجراح بتحريك العصب من خلف النتوء العظمي في الكوع إلى أمام النتوء ويمنع هذا الإجراء العصب من الاحتكاك بالنتوء.
  • استئصال اللقيمة الإنسي: يزيل الجراح جزءًا من النتوء العظمي في الكوع لمنع العصب من الاحتكاك بالنتوء.

العلاجات المنزلية لمتلازمة النفق المرفقي

في البداية ، قد يجد الناس الراحة من خلال الراحة وتجنب الإجراءات التي تؤدي إلى تفاقم الأعراض مثل:

  • النوم مع ثني الكوع المصاب
  • الكتابة لفترات طويلة
  • حمل كتاب أو جهاز لوحي لفترة طويلة
  • الجلوس مع الذراعين على مسند الذراع لفترة طويلة
  • الاتكاء على الكوع
  • القيادة لفترة طويلة
  • القيادة مع وضع الذراع على نافذة مفتوحة

تشمل العلاجات المنزلية الإضافية التي قد تساعد في تخفيف الأعراض:

  • إراحة الذراع والكوع عند الإمكان
  • لف الذراع المتأثرة بشكل فضفاض بحشوة مثل قطعة قماش أو منشفة أو وسادة أو ارتداء جبيرة الكوع في الليل لمنع الكوع من الانحناء
  • تناول الأدوية المضادة للالتهابات التي لا تستلزم وصفة طبية (OTC) مثل الأسبرين والأدوية الأخرى المضادة للالتهابات (NSAIDs)
  • تعديل الكمبيوتر أو الكتابة بحيث لا يكون الكرسي منخفضًا عن سطح الطاولة
  • ارتداء وسادة الكوع أثناء النهار لتوفير الحماية
  • تجنب الملابس أو المعدات الرياضية التي تضغط على الكوع
  • الاحماء جيدا قبل التمرين

الختام

تحدث متلازمة النفق المرفقي عندما يكون هناك ضغط أو إجهاد على العصب الزندي غالبًا ما تشمل الأعراض الخدر والألم والضعف.

قد يكون العلاج ممكنًا بالعلاجات المنزلية والأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية أو قد تكون الجراحة ضرورية ويجب على الأشخاص الذين يعانون من أعراض متلازمة النفق المرفقي استشارة الطبيب إذا استمرت لأكثر من 6 أسابيع.

Leave A Reply

Your email address will not be published.