لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

ما هو علاج اضطرابات المفصل الفكي الصدغي؟

0

غالبًا ما لا تكون اضطرابات المفصل الفكي الصدغي خطيرة وستزول بعد شهرين وغالبًا ما تكون الأعراض خفيفة وتميل إلى التسبب في الحد الأدنى من الإزعاج.

ومع ذلك في بعض الحالات ستكون اضطرابات المفصل الفكي الصدغي خطيرة وطويلة الأمد وعندما تؤدي الحالة إلى انخفاض جودة الحياة يجب البحث عن التشخيص والعلاج في أسرع وقت ممكن لإدارة الحالة أو حلها.

سواء كانت الحالة خفيفة أو خطيرة فإن المشورة الطبية ضرورية دائمًا لعلاج اضطرابات المفصل الفكي الصدغي.

علاج اضطرابات المفصل الفكي الصدغي

هناك مجموعة متنوعة من خيارات العلاج المتاحة.

الرعاية الذاتية وتغيير نمط الحياة

في كثير من الحالات يمكن للأشخاص علاج اضطرابات المفصل الفكي الصدغي في المنزل بنجاح وقد تكون التغييرات في الرعاية الذاتية ونمط الحياة كافية للتعامل مع الأعراض الخفيفة إلى المتوسطة.

قد تتضمن علاجات الرعاية الذاتية الموصى بها تقليل حركة الفك وعندما يوصَى بالراحة فقد يشمل ذلك:

  • تجنب مضغ العلكة
  • تناول الأطعمة اللينة فقط
  • تجنب صرير أو شد الفك

من ناحية أخرى قد يوصى بتمارين خفيفة مثل شد الفك قليلاً وقد يساعد أيضًا تدليك العضلات المصابة حول الفك.

قد يوصى بمزيج من الراحة والتمارين الخفيفة ويمكن لأخصائي الرعاية الصحية تقديم المشورة بشأن أنسب التمارين التي يجب اتباعها بالإضافة إلى تغييرات نمط الحياة الأخرى التي يمكن أن تخفف من أعراض اضطراب المفصل الفكي الصدغي.

يمكن أن يساعد استخدام الثلج أو الحرارة الرطبة في تقليل الأعراض.

معالجة الحالات الموجودة

بالنسبة لاضطرابات المفصل الفكي الصدغي التي تسببها حالات موجودة مسبقًا قد تتوفر خيارات علاج أكثر تحديدًا.

على سبيل المثال إذا كان اضطراب المفصل الفكي الصدغي ناتجًا عن صرير الأسنان أثناء النوم فقد يساعد واقي الفم في تخفيف الأعراض ويمكن لطبيب الأسنان توفير واقي للفم عند الحاجة لذلك.

في الحالات التي تكون فيها اضطرابات المفصل الفكي الصدغي ناتجة عن حالات تنكسية مثل هشاشة العظام قد تكون حقن الستيرويد خيارًا علاجيًا موصى به.

يساعد الستيرويد  الذي يتم حقنه في المفصل نفسه على تخفيف التورم وتقليل الألم والأعراض الأخرى وفي كثير من الحالات يتم تقليل الألم في غضون أسبوع .

في بعض الحالات قد تحل الحقن أعراض اضطرابات المفصل الفكي الصدغي بشكل دائم وفي حالات أخرى قد يكون حلًا مؤقتًا.

يمكن أن تقلل مسكنات الألم قصيرة المدى التي لا تستلزم وصفة طبية من الشعور بعدم الراحة.

الجراحة

في الحالات الأكثر خطورة من اضطراب المفصل الفكي الصدغي قد تكون الجراحة هي العلاج الأكثر فعالية للألم وتقييد الحركة.

يمكن أن يحدث اضطراب المفصل الفكي الصدغي بسبب تلف المفصل نفسه أو العضلات المحيطة بالفك أو بسبب حالة أخرى ويوصَى بإجراء الجراحة فقط عندما يكون هناك عطل ما في المفصل.

في الحالات الشديدة جدًا من اضطرابات المفصل الفكي الصدغي حيث تكون حركة الفك مقيدة للغاية وتكون الأعراض طويلة الأمد فقد يلزم استبدال المفصل  ومع ذلك نادرًا ما يكون هذا العلاج مطلوبًا.

يجب على الأشخاص دائمًا طلب المشورة الطبية المتخصصة بشأن أي علاج حتى لو كان العلاج ينطوي على رعاية ذاتية وتغييرات أساسية في نمط الحياة.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.