لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

كيف يمكنني تثبيت ضغط الدم؟

0

يجب أن يكون ضغط الدم مستقرًا بشكل أساسي وإذا تغير من مرتفع جدًا إلى منخفض جدًا يمكن أن يعاني الشخص من مجموعة من المضاعفات.

من الطبيعي أن يتغير ضغط الدم قليلاً على مدار اليوم لكن ضغط الدم الذي يتقلب من طرف إلى آخر يجب مراقبته وإدارته.

يمكن أن تساعد العلاجات المنزلية وتغيير نمط الحياة وبعض الأدوية في تنظيم ضغط الدم.

أسباب تذبذب ضغط الدم

فيما يلي خمسة عوامل يمكن أن تسبب تقلبات خطيرة في ضغط الدم.

1.      ارتفاع ضغط الدم المعطف الأبيض

يصف هذا المصطلح ضغط الدم المرتفع في عيادة الطبيب غالبًا لأن الشخص قلق بشأن الموعد.

يجب مراقبة الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم بسبب متلازمة المعطف الأبيض بحثًا عن عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب وخاصة مستويات السكر في الدم غير الطبيعية.

ليس بالضرورة أن يكون ارتفاع ضغط الدم بسبب متلازمة المعطف الأبيض مرتبطًا بارتفاع ضغط الدم باستمرار.

الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم بسبب متلازمة المعطف الأبيض لديهم مخاطر أقل للإصابة بأمراض القلب ولديهم نظرة مستقبلية أفضل من الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم المستمر.

2.      الأدوية

يمكن لبعض الأدوية أن تقلل ضغط الدم بشكل مؤقت ومن هذه الأدوية:

  • مدرات البول
  • حاصرات بيتا وأدوية القلب الأخرى
  • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات
  • أدوية لارتفاع ضغط الدم خاصة إذا كانت الجرعة مرتفعة للغاية
  • أدوية لمرض باركنسون
  • أدوية لعلاج ضعف الانتصاب خاصة إذا تم تناولها مع النتروجليسرين

3.      الاضطراب العاطفي والقلق والتوتر

يمكن أن تؤدي المشاعر القوية وخاصة التوتر والقلق إلى ارتفاع ضغط الدم هذه هي استجابة الجسم الطبيعية لحدث مرهق وسيعود الضغط في النهاية إلى طبيعته بينما يهدأ الشخص.

ومع ذلك التوتر طويل الأمد والقلق غير المعالج قد يسبب آثار ضارة دائمة على ضغط الدم والصحة العامة.

4.      درجة الحرارة

يمكن أن يكون التواجد في غرفة دافئة أو أخذ حمام ساخن سبب في التقليل المؤقت لضغط الدم وعادة لا يكون هذا مدعاة للقلق طالما أن ضغط دم الشخص لا ينخفض ​​بشكل كبير.

تشمل أعراض الانخفاض الخطير في ضغط الدم الدوخة والغثيان والإغماء.

5.      المخدرات غير المشروعة

يمكن أن يسبب الكوكايين والميثامفيتامين ارتفاع حاد في ضغط الدم.

عوامل الخطر التي تسبب عدم استقرار ضغط الدم

العوامل التي قد تزيد من خطر التقلبات الخطيرة في ضغط الدم تشمل:

  • جدول عمل غير منتظم خاصةً الذي يتضمن نوبات ليلية
  • التدخين وتعاطي التبغ
  • مستويات عالية من التوتر
  • القلق
  • الاستخدام غير الصحيح لأدوية ضغط الدم
  • وصفة طبية أو جرعة غير صحيحة من أدوية ضغط الدم
  • انقطاع النفس الانسدادي النومي واضطرابات النوم الأخرى
  • مرض كلوي
  • مشاكل السكر والدم
  • مشاكل الغدة الدرقية
  • مرض قلبي
  • الحالات الصحية التي تؤثر على الجهاز العصبي

كيف يتم علاج تقلبات ضغط الدم؟

أولاً سيحدد الطبيب السبب الأساسي وسوف يسأل عن تاريخ الشخص ويناقش أسلوب حياته والأدوية الحالية

يمكن للأدوية أن تخفض ضغط الدم وتمنع التقلبات الخطيرة وقد يكون الشخص أيضًا قادرًا على تحقيق هذا الهدف من خلال إجراء تغييرات على أسلوب حياته.

العلاجات المنزلية وتغيير نمط الحياة

  • الإقلاع عن التدخين: يضر التدخين الشرايين ويمكن أن يسبب ارتفاع ضغط الدم.
  • تناول المزيد من الفاكهة والخضروات والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون: قلل أو تخلص من السكريات المضافة والأطعمة المصنعة.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام : يوصي بممارسة تمارين رياضية معتدلة الشدة مثل المشي بوتيرة سريعة ويجب على الشخص القيام بذلك لمدة 30 دقيقة يوميًا على الأقل خمسة أيام في الأسبوع.
  • الامتناع عن تناول الكحول
  • العثور على طرق صحية لتقليل التوتر: يمكن أن يساعد التأملوتمارين التنفس العميق وغيرها من الأساليب لتقليل التوتر على تجنب ارتفاع ضغط الدم.
  • استهلاك كمية أقل من الصوديوم: يمكن أن تسبب الأطعمة شديدة الملوحة زيادات حادة في ضغط الدم.
  • التقليل من تناول الكافيين: يمكن أن تسبب المشروبات المحتوية على الكافيين ارتفاعًا مؤقتًا في ضغط الدم وقد تزيد من القلق.

مضاعفات عدم استقرار ضغط الدم

يمكن أن تؤدي التقلبات في ضغط الدم إلى زيادة المخاطر الصحية ومن أهمها:

  • نوبة قلبية
  • سكتة دماغية
  • فشل القلب
  • فقدان البصر
  • العجز الجنسي
  • مرض الشريان المحيطي

التباين المرتفع في ضغط الدم يضع الشخص في نفس مخاطر الإصابة بأمراض القلب مثل ارتفاع الكوليسترول .

أظهرت دراسة عام 2017 إلى أن كبار السن الذين يعانون من تقلبات يومية في ضغط الدم كانوا أكثر عرضة للإصابة بالخرف .

Leave A Reply

Your email address will not be published.