لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

الانصمام الرئوي – الأعراض والأسباب

0

الانصمام الرئوي هو انسداد في الشريان الرئوي الذي يمد الرئتين بالدم وهو أحد أكثر أمراض القلب والأوعية الدموية شيوعًا حيث يمنع الانسداد الذي عادة ما يكون جلطة دموية وصول الأكسجين إلى أنسجة الرئتين

في الانسداد الرئوي تتشكل الصمة في جزء واحد من الجسم وتدور في جميع أنحاء إمداد الدم ثم تمنع تدفق الدم عبر وعاء في جزء آخر من الجسم أي الرئتين.

أعراض الانصمام الرئوي

أعراض الانسداد الرئوي تشمل:

  • ألم في الصدر قد يزداد سوءًا عند التنفس
  • زيادة ضربات القلب أو عدم انتظامها
  • دوخة
  • صعوبة في التنفس والتي قد تحدث فجأة أو بمرور الوقت
  • تنفس سريع
  • سعال جاف بشكل طبيعي ولكن من المحتمل أن يكون مصحوبًا بدم أو مخاط

تتطلب الأعراض الشديدة مساعدة طبية طارئة فورية.

أسباب الانصمام الرئوي

يحدث الانسداد الرئوي عندما يسد الصمة – وهو جلطة دموية – تدفق الدم عبر الشريان الذي يغذي الرئتين.

قد تبدأ الجلطة الدموية في الذراع أو الساق والمعروفة باسم التخثر الوريدي العميق ( DVT ).

بعد ذلك يتحرر وينتقل عبر الدورة الدموية باتجاه الرئتين وهناك يكون أكبر من أن يمر عبر الأوعية الصغيرة لذلك يشكل انسدادًا.

يمنع هذا الانسداد تدفق الدم إلى جزء من الرئة ويؤدي هذا إلى موت الجزء المصاب من الرئة بسبب نقص الأكسجين.

عوامل الخطر التي تسبب الانصمام الرئوي

الانصمام الرئوي هو انسداد في الشريان الرئوي

يزيد خطر الإصابة بانصمام رئوي مع تقدم العمر

الأشخاص الذين يعانون من حالات أو أمراض تزيد من خطر تجلط الدم هم أكثر عرضة للإصابة بالانصمامات الرئوية.

يكون الشخص أكثر عرضة للإصابة بالانسداد الرئوي إذا كان لديه جلطة دموية في الساق أو الذراع أو إذا كان لديه انسداد رئوي في الماضي.

الفترات الطويلة من الراحة في الفراش أو الخمول يزيد من خطر الإصابة بجلطات الأوردة العميقة وبالتالي يزيد من خطر الإصابة بالانسداد الرئوي.

عندما لا نتحرك كثيرًا يتجمع دمنا في الأجزاء السفلية من الجسم لذلك إذا كان الدم يتحرك أقل من المعتاد فمن المرجح أن تتشكل جلطة دموية.

كما تزيد الأوعية الدموية التالفة من المخاطر حيث يمكن أن يحدث هذا بسبب الإصابة أو الجراحة وفي حالة تلف أحد الأوعية الدموية قد تضيق الأوعية الدموية من الداخل مما يزيد من فرص تكوين جلطة دموية.

تشمل المخاطر الأخرى التي قد تسبب الانصمام الرئوي مايلي:

  • بعض أنواع السرطان
  • مرض التهاب الأمعاء
  • السمنة
  • أجهزة تنظيم ضربات القلب
  • القسطرة في الأوردة
  • الحمل
  • مكملات هرمون الاستروجين
  • التدخين.

الوقاية من الانصمام الرئوي

يمكن لعدد من الإجراءات أن تقلل من خطر الإصابة بالانسداد الرئوي.

  • قد يستخدم المريض شديد الخطورة الأدوية المضادة للتخثر مثل الهيبارين أو الوارفارين.
  • يمكن ضغط الساقين باستخدام الجوارب الضاغطة المضادة للانسداد أو الضغط الهوائي.

تشمل الطرق الأخرى لتقليل المخاطر النشاط البدني وممارسة التمارين الرياضية بانتظام واتباع نظام غذائي صحي والإقلاع عن تدخين التبغ

Leave A Reply

Your email address will not be published.