لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

ما الذي يجب معرفته عن دوالي الأكزيما؟

0

دوالي الأكزيما أو التهاب الجلد الركودي أو أكزيما الدوالي هو نوع من الإكزيما وهو اضطراب جلدي يمكن أن يحدث في الأشخاص الذين يعانون من الدوالي ويحدث ذلك بسبب ضعف الدورة الدموية وعادة ما تصيب أسفل الساقين وقد تظهر تقرحات.

الأسماء الأخرى للحالة هي التهاب الجلد الثقالي والأكزيما الوريدية .

أعراض دوالي الأكزيما

يحدث التهاب الجلد الركودي عندما يضعف تدفق الدم في أسفل الساقين وتضعف الصمامات الموجودة في الأوردة مما يتسبب في تسرب الدم إلى أنسجة الجسم.

وتشمل أهم الأعراض:

  • ساقين ثقيلة أو مؤلمة عند الوقوف لفترة طويلة
  • التورم الذي يظهر قرب نهاية اليوم ويقل بعد النوم طوال الليل
  • الدوالي مغطاة بجلد جاف أو متهيج أو مثير للحكة
  • جلد أحمر منتفخ ومؤلّم قد يكون باكيًا ومتقشرًا

لدى بعض الأشخاص قد تصيب الإكزيما أجزاء أخرى من الجسم ويمكن أن تتفاقم الحالة تدريجيًا إذا لم يتم علاجها.

هذا يمكن أن يؤدي إلى:

  • مناطق صلبة من الجلد السميك الليفي
  • تقلص الجزء السفلي من الساق
  • جلد مصطبغ بعمق
  • جلد أحمر ومتقشر في المنطقة المصابة
  • حكة شديدة في الجلد

أسباب دوالي الأكزيما وعوامل الخطر

تحتوي الأرجل على صمامات تمكن من ضخ الدم لأعلى باتجاه القلب ومع تقدم الناس في السن تضعف هذه الصمامات ويمكن أن يتسرب الدم ويتجمع في أسفل الساق مما يتسبب في حدوث تورم وحالة تُعرف باسم القصور الوريدي.

ومن أهم أسباب دوالي الأكزيما ما يلي:

  • القصور الوريدي
  • توسع الأوردة
  • ارتفاع ضغط الدم أو أمراض القلب
  • جلطة دموية
  • فشل كلوي

تشمل عوامل نمط الحياة التي تسبب دوالي الأكزيما ما يلي:

  • الوقوف أو الجلوس لفترة طويلة
  • قلة ممارسة الرياضة
  • الدهون الزائدة في الجسم

علاج دوالي الأكزيما

سيركز العلاج على تخفيف الأعراض.

  • يمكن أن تساعد الجوارب أو الضمادات الضاغطة في تقليل التورم وتعزيز الدورة الدموية ويجب على المريض أيضًا إبقاء ساقيه مرفوعة فوق مستوى القلب.
  • يمكن أن يساعد رفع الساقين حيث تنصح الأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية (AAD) المرضى برفع الساقين لمدة 15 دقيقة كل ساعتين ودعمهم على وسادة أثناء النوم.
  • يمكن وصف الأدوية مثل الكورتيكوستيرويد أو أحد مثبطات الكالسينيورين (TCI) لتقليل الالتهاب بما في ذلك الاحمرار والتورم والألم.
  • قد تحتاج القرحة أو الآفات الباكية إلى ضمادات خاصة في البداية يجب تغيير الضمادة كل يومين إلى ثلاثة أيام ولكن في الوقت المناسب يكفي مرة أو مرتين في الأسبوع.
  • ستكون المضادات الحيوية ضرورية في حالة التهاب النسيج الخلوي والتقرحات وأنواع العدوى الأخرى
  • يمكن للأدوية المضادة للهيستامين أن تقلل من الحكة.
  • يمكن للجراحة إزالة الدوالي التي تؤدي إلى الألم وعدم الراحة والقروح.

الوقاية من دوالي الأكزيما

  • استخدام الجوارب الضاغطة
  • إبقاء الساقين مرفوعة عندما يكون ذلك ممكنًا
  • استخدام الأدوية للعناية بالبشرة وعند ظهور الأعراض

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.