لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

ارتفاع ضغط الدم البابي – الأعراض والأسباب

0

يحدث ارتفاع ضغط الدم البابي عندما يتجاوز ضغط الدم في الوريد البابي10 ملليمترات من الزئبق (مم زئبق)

ينقل الوريد البابي الدم الغني بالمغذيات من المعدة والطحال والبنكرياس وأعضاء الجهاز الهضمي الأخرى إلى الكبد والوريد البابي ليس وريدًا حقيقيًا لأنه لا يصب في القلب ولكنه يوفر عنه75٪ من إمداد الكبد بالدم

يقوم الكبد بتصفية السموم من الدم ومعالجة العناصر الغذائية قبل إرسالها إلى باقي الجسم ويمكن أن تؤثر المشكلات التي تصيب الكبد مثل تليف الكبد والالتهابات أيضًا على الوريد البابي.

يمكن أن تؤدي التغيرات في ضغط الدم داخل الوريد البابي إلى مضاعفات خطيرة مثل نزيف الجهاز الهضمي والالتهابات والفشل الكلوي.

أعراض ارتفاع ضغط الدم البابي

يمكن أن يؤدي ارتفاع ضغط الدم البابي ومضاعفاته إلى ظهور أعراض غير محددة مثل:

  • دوالي أو أوردة متضخمة في المريء والمعدة
  • نزيف داخلي من الدوالي المكسورة أو الممزقة والتي يمكن أن تؤدي إلى براز أسود أو دموي
  • الاستسقاء أو انتفاخ البطن والذي يحدث عندما يتجمع السائل في الفراغ بين جدار البطن الداخلي والأعضاء.
  • الاعتلال الدماغي الذي يضر بالمخ ويؤدي إلى مشاكل في التركيز والذاكرة وغيرها من الإعاقات المعرفية
  • فقر الدم أو نقص الحديد والذي يحدث نتيجة فقدان الدم المزمن
  • انخفاض تجلط الدم بسبب انخفاض مستويات الصفائح الدموية
  • ضعف جهاز المناعة نتيجة لانخفاض مستويات خلايا الدم البيضاء

أسباب ارتفاع ضغط الدم البابي

تعاطي الكحول يتسبب في ارتفاع ضغط الدم البابي

التليف الكبدي هو السبب الأكثر شيوعًا لارتفاع ضغط الدم البابي ويعد تليف الكبد هو نوع من أمراض الكبد حيث تحل الأنسجة الندبية محل أنسجة الكبد السليمة ويمكن أن يمنع هذا النسيج الندبي تدفق الدم ويزيد من ضغط الدم داخل الوريد البابي.

يمكن لأي شخص أن يصاب بتليف الكبد نتيجة ل:

  • اضطراب تعاطي الكحول
  • مرض الكبد الدهني غير الكحولي
  • التهابات التهاب الكبد المزمنة
  • أمراض المناعة الذاتية للكبد مثل التهاب الأقنية الصفراوية المصلب الأولي والتليف الصفراوي الأولي
  • احتقان الكبد بسبب قصور القلب المزمن
  • الاستخدام طويل الأمد لـبعض الأدوية مثل مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs) وبعض المضادات الحيوية

يشير ارتفاع ضغط الدم البابي المجهول السبب (INCPH) إلى ارتفاع ضغط الدم البابي الذي يتطور لدى الأشخاص الذين لا يعانون من تليف الكبد.

أسباب ارتفاع ضغط الدم البابي مجهول السبب  INCPHتشمل:

  • جلطات دموية في الوريد البابي
  • الالتهابات البكتيرية أو الطفيلية المزمنة
  • ضعف جهاز المناعة
  • مرض كرون
  • الاضطرابات الوراثية بما في ذلك متلازمة آدامز-أوليفر ومتلازمة تيرنر

عوامل الخطرالتي تسبب ارتفاع ضغط الدم البابي

الأشخاص المعرضون لخطر كبير للإصابة بأمراض الكبد وتليف الكبد لديهم أيضًا مخاطر متزايدة للإصابة بفرط ضغط الدم البابي.

الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 50 عامًا هم أكثر عرضة للإصابة بتليف الكبد وهو أكثر شيوعًا عند الذكور منه عند الإناث.

تشمل العوامل الأخرى التي يمكن أن تزيد من خطر إصابة الشخص بتليف الكبد ما يلي:

  • تاريخ من اضطراب تعاطي الكحول
  • داء السكري من النوع 2
  • زيادة الوزن أو السمنة

الختام

غالبًا ما يتطور ارتفاع ضغط الدم البابي نتيجة لتليف الكبد ومع ذلك يمكن أن تسهم جلطات الدم وأمراض المناعة الذاتية والالتهابات المزمنة أيضًا في ارتفاع ضغط الدم البابي.

بدون علاج يمكن أن يؤدي ارتفاع ضغط الدم البابي إلى مضاعفات خطيرة مثل النزيف المزمن وتورم البطن والفشل الكبدي.

عادةً ما يعالج الأطباء ارتفاع ضغط الدم البابي بمزيج من أدوية خفض ضغط الدم وتغيير نمط الحياة والجراحة.

هناك عدة خيارات لعلاج ارتفاع ضغط الدم البابي وقد يحتاج الأشخاص إلى مجموعة من الأدوية وتغييرات في نمط الحياة وتدخلات جراحية.

قد تساعد معالجة الأسباب الكامنة وراء ارتفاع ضغط الدم البابي في منع المزيد من تلف الكبد.

قد يحتاج الأشخاص المصابون بتلف الكبد الشديد أو سرطان الكبد إلى زراعة كبد.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.