لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

أسباب وعلاجات المعدة العصبية

0

المعدة العصبية هي أحد الأمثلة على كيفية تأثير عواطف الشخص على جسده وقد يتم تشخيص المعدة العصبية إذا كان الشخص يعاني من أعراض مثل الغثيان أو الانتفاخ والتي لا علاقة لها بأي حالة معدية معوية.

أعراض المعدة العصبية

يمكن أن تعكس المعدة العصبية أعراض بعض اضطرابات الجهاز الهضمي (GI) وتشمل هذه الحالات مثل متلازمة القولون العصبي (IBS)  ومرض كرون والتهاب القولون التقرحي أو التهاب المعدة والأمعاء وهو عدوى معدية بكتيرية أو فيروسية.

تشمل الأعراض المصاحبة للمعدة العصبية ما يلي:

  • الانتفاخ
  • تأخر إفراغ المعدة
  • إسهال
  • الغازات
  • غثيان

أسباب المعدة العصبية

يحتوي الجهاز الهضمي على جهازه العصبي الخاص به والذي يسمى الجهاز العصبي المعوي، والنهايات العصبية في المعدة مصممة للاستجابة لهرمونات التوتر التي تنتقل من الدماغ والتي تجعل هرمونات التوتر تشير إلى تباطؤ المعدة بحيث يمكن ضخ المزيد من الدم إلى القلب والرئتين والعضلات.

يمكن للناس أن يتعرضوا لمستويات عالية من التوتر على أساس منتظم والتي يمكن أن تحاكي تلك الخاصة باستجابة “القتال أو الهروب” وتتضمن بعض محفزات المعدة العصبية المرتبطة بالتوتر ما يلي:

  • انتظار حدث قادم مثل اختبار أو عرض تقديمي
  • مشاكل مالية
  • مشاكل في العلاقات أو الأسرة
  • التغييرات في العمل
  • وفاة أحد أفراد الأسرة
  • مرض مزمن

في بعض الأحيان يطلق الناس على متلازمة القولون العصبي (IBS) اسم معدة عصبية وتشمل الأسماء الأخرى لـ IBS القولون التشنجي أو القولون العصبي.

ومع ذلك يمكن لأي شخص أن يعاني من معدة عصبية دون أن يعاني من القولون العصبي وذلك لأن أعراض القولون العصبي تحدث باستمرار لمدة 3 أشهر على الأقل وغالبًا ما تتحسن مع التغييرات في النظام الغذائي ونمط الحياة.

علاج المعدة العصبية

تتضمن أمثلة علاجات المعدة العصبية ما يلي:

  • العلاج النفسي: قد تساعد زيارة الطبيب النفسي أو المعالج الشخص على إجراء تغييرات لتقليل التوتر في حياته
  • الأدوية : في بعض الحالات قد يحتاج الشخص إلى تناول الأدوية لتقليل مستويات القلق والتوتر وقد يساعد علاج القلق والاكتئاب أيضًا في تقليل الإصابة بتوتر المعدة.
  • التأمل : يمكن أن يقلل التأمل من القلق والتوتر من خلال تعزيز تركيز الشخص وعقليته ويتضمن التأمل الجلوس أو الاستلقاء في غرفة هادئة والتركيز على التنفس، ممارسة من 10 إلى 15 دقيقة يوميًا للتأمل يمكن أن يساعد الشخص على تقليل أعراض المعدة العصبية.
  • الأطعمة : تجنب الأطعمة التي يمكن أن تؤدي إلى تفاقم حالة المعدة العصبية وتشمل الأمثلة على ذلك منتجات الألبان والمشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة والشوكولاتة والصودا والشاي.
  • أنشطة تخفيف التوتر: يمكن أن يساعدك الانخراط في الأنشطة التي تساعد في تقليل التوتر مثل التمرين أو كتابة اليوميات أو القراءة أو التحدث إلى الأصدقاء في تخفيف التوتر.
  • استخدم العلاجات الطبيعية: يشمل ذلك الزنجبيل الذي يمكن ارتشافه كشاي أو مضغه كجذر أو تناوله كمكمل غذائي وكذلك شرب شاي النعناع أو رائحة زيت النعناع قد يقلل أيضًا من أعراض الجهاز العصبي.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.