لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

ما هي علامات التهاب البروستاتا؟

0

يمكن أن تصيب البكتيريا البروستاتا وقد يؤدي ذلك إلى حدوث التهاب البروستاتا الجرثومي والذي يمكن أن يسبب ألمًا شديدًا وتغيرات في التبول.

البروستاتا صغيرة  وهي غدة على شكل الجوز والتي تشكل جزءًا من الجهاز التناسلي الذكري وتوجد تحت المثانة مباشرة

التهاب البروستات هو مشكلة شائعة في البروستاتا يمكن أن تسبب مجموعة متنوعة من الأعراض بما في ذلك الألم وصعوبة التبول وعلى الرغم من وجود أسباب وأنواع مختلفة من التهاب البروستاتا إلا أن الالتهابات البكتيرية يمكن أن تؤدي غالبًا إلى التهاب البروستاتا.

أنواع التهاب البروستاتا الجرثومي

  • التهاب البروستات الجرثومي الحاد: إذا كان الشخص مصابًا بعدوى البروستاتا الحادة أو قصيرة المدى تكون الأعراض شديدة وتتطور فجأة.
  • التهاب البروستات الجرثومي المزمن: يسبب التهاب البروستات الجرثومي المزمن أو طويل الأمد أعراضًا تميل إلى الظهور والاستمرار على مدى عدة أشهر.

ما هي أسباب التهاب البروستاتا ؟

ينتج التهاب البروستاتا الحاد عن عدوى بكتيرية قد تتدفق البكتيريا من البول للخلف من مجرى البول وتنتشر إلى غدة البروستاتا وإذا لم تقتل المضادات الحيوية البكتيريا فقد يتكرر التهاب البروستاتا ويصبح مزمنًا.

إذا لم يكن الشخص مصابًا بعدوى بكتيرية فقد ينتج التهاب البروستات بسبب تلف الأعصاب في المسالك البولية السفلية بعد الجراحة أو الصدمة أو بسبب استجابة الجهاز المناعي لعدوى المسالك البولية السابقة (UTI) .

بعض الناس أكثر عرضة للإصابة بعدوى البروستاتا وعوامل الخطر يمكن أن تشمل:

  • استخدام القسطرة
  • شذوذ في المسالك البولية
  • عدوى المثانة الحالية أو المسالك البولية
  • إصابات في الحوض بعد الخضوع لإجراءات تشمل مجرى البول أو البروستاتا

أعراض التهاب البروستاتا

تعتمد علامات وأعراض التهاب البروستاتا الجرثومي على ما إذا كان التهاب البروستاتا حادًا أم مزمنًا.

أعراض التهاب البروستات الجرثومي الحاد

تظهر الأعراض بشكل مفاجئ وتكون شديدة ويمكن أن تشمل:

  • رائحة كريهة من البول
  • دم في البول أو السائل المنوي
  • آلام الجسم
  • ألم حارق أثناء التبول
  • صعوبة التبول
  • حمى أو قشعريرة
  • كثرة التبول
  • غثيان
  • التبول الليلي (التبول 2-3 مرات في الليلة)
  • ألم في أسفل البطن أو أسفل الظهر
  • التقيؤ

أعراض التهاب البروستات الجرثومي المزمن

قد تكون هذه الأعراض خفيفة إلى معتدلة ويمكن أن تتطور تدريجيًا أو تأتي وتختفي على مدى عدة أشهر.

يعتبر المجتمع الطبي التهاب البروستات الجرثومي مزمنًا إذا استمرت الأعراض لمدة 3 أشهر على الأقل وتشمل:

  • حاجة ملحة للتبول
  • ألم المثانة
  • ألم حارق أثناء التبول
  • صعوبة في التبول
  • كثرة التبول
  • ألم في أسفل البطن أو الظهر أو الفخذ
  • ألم في الخصيتين أو القضيب
  • القذف المؤلم
  • التهاب المسالك البولية

علاج التهاب البروستاتا

يمكن أن تساعد العلاجات الطبية والطبيعية الأشخاص المصابين بالتهاب البروستاتا.

الأدوية

تشمل أدوية التهاب البروستاتا ما يلي:

  • مضادات حيوية
  • حاصرات ألفا
  • الأدوية المضادة للالتهابات

الجراحة

قد تكون الجراحة ضرورية على الرغم من أن هذا غير شائع.

يمكن للجراحين إزالة الانسدادات أو الأنسجة المتندبة من المثانة مما قد يحسن تدفق البول ويقلل من أعراض التهاب البروستاتا.

علاجات طبيعية

قد تساعد العلاجات المنزلية في تخفيف بعض الأعراض لكنها عادةً لا تقضي على البكتيريا من البروستاتا وعادة ما يكون العلاج الطبي ضروريًا.

يمكن أن تشمل العلاجات المنزلية:

  • شرب المزيد من الماء للمساعدة في طرد البكتيريا
  • تجنب مهيجات المثانة مثل الكحول والكافيين والأطعمة الغنية بالتوابل
  • النقع في حمام المقعدة الدافئ
  • استخدام وسادة تدفئة لتخفيف الألم
  • تجنب الأنشطة التي تهيج البروستاتا بما في ذلك ركوب الدراجات وركوب الخيل وأي شيء ينطوي على فترات طويلة من الجلوس
  • ممارسة تمارين كيجل لتدريب المثانة

مضاعفات التهاب البروستاتا

يجب على أي شخص تظهر عليه أعراض عدوى بكتيرية في البروستاتا أن يرى الطبيب على الفور.

إذا لم يتلقى الشخص العلاج فقد تتسبب الحالة في حدوث مضاعفات مثل:

  • خراج في البروستاتا
  • تجرثم الدم (عدوى بكتيرية في الدم)
  • ألم مزمن
  • التهاب البربخ (التهاب في الجزء الخلفي من الخصيتين)
  • العقم
  • مشاكل المسالك البولية

لتجنب المضاعفات وتخفيف الأعراض يجب على الأشخاص التماس العناية الطبية العاجلة واتباع خطة علاج الطبيب.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.