لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

مرض الحموضة المعوية – الأسباب والأعراض

0

الحموضة المعوية هي عرض شائع لارتجاع الحمض وهي حالة تنتقل فيها بعض محتويات المعدة إلى المريء أو أنبوب الطعام مما يخلق ألمًا حارقًا في أسفل الصدر.

الارتجاع الحمضي المستمر الذي يحدث أكثر من مرتين في الأسبوع هو ما يسميه الخبراء مرض الجزر المعدي المريئي (GERD) .

سيشعر الشخص بحرقة في المعدة عندما يتدفق حمض المعدة إلى المريء وهو الأنبوب الذي ينقل الطعام من الفم إلى المعدة، والحموضة المعوية هي أحد أعراض ارتجاع المريء.

أسباب الحموضة المعوية

يصاب الأشخاص من جميع الأعمار بالارتجاع المعدي المريئي ويحدث بسبب خلل في المعدة يسمى فتق الحجاب الحاجز ومن أسباب الحموضة المعوية ما يلي:

  • الاستلقاء مباشرة بعد تناول الطعام
  • السمنة
  • تناول الطعام قبل وقت النوم بقليل
  • تناول الأطعمة الدهنية والأطعمة الغنية بالتوابل
  • التدخين
  • الحمل

أعراض الحموضة المعوية

  • إحساس حارق في منتصف الصدر
  • ألم حارق يشبه عسر الهضم
  • طعم كريه لاذع في الفم

علاج الحموضة المعوية

يمكن أن يساعد استخدام بعض النصائح المتعلقة بنمط الحياة والسلوك في منع حرقة المعدة أو تقليلها ويمكن أن تشمل:

  • اتباع نظام غذائي صحي مع كمية محدودة من الدهون
  • تجنب تناول الطعام قبل 2-3 ساعات من موعد النوم
  • رفع رأس السرير قبل الاستلقاء
  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة
  • تجنب رفع الأشياء الثقيلة وإجهادها
  • تجنب مسببات الطعام مثل الكافيين أو الأطعمة الحارة أو الأطعمة الحمضية أو الأطعمة التي تسبب الغازات والانتفاخ
  • الوصول إلى وزن معتدل أو الحفاظ عليه
  • الإقلاع عن التدخين
  • ممارسة الرياضة بانتظام
  • تناول وجبات أصغر بشكل متكرر

علاج الحموضة المعوية أثناء الحمل

الحموضة وعسر الهضم شائعان أثناء الحمل بسبب التغيرات الهرمونية وضغط الطفل على المعدة لذلك يجب اتباع نظام غذائي صحي لتخفيف الأعراض:

  • تناول خمس إلى ست وجبات صغيرة على مدار اليوم
  • عدم الاستلقاء خلال ساعة من الأكل
  • تجنب الأطعمة الدهنية والحارة

العلاجات الطبية لحرقة المعدة

قد يخفف الشخص من أعراض حرقة المعدة عن طريق تعاطي الأدوية مثل:

  • مضادات الحموضة وهي أدوية لا تستلزم وصفة طبية (OTC) وتساعد في تخفيف حرقة المعدة الخفيفة
  • مثبطات مضخة البروتون (PPIs) والتي تقلل من كمية حمض المعدة
  • حاصرات H2 وهي نوع من الأدوية التي تقلل من مستويات حمض المعدة وقد تساعد في التئام بطانة المريء

الوقاية من الحموضة المعوية

يمكن للتغييرات في نمط الحياة والسلوك أن تمنع أعراض حرقة المعدة أو تحسنها.

قد يمنع الشخص حرقة المعدة عن طريق تجنب الأطعمة الحمضية والمشروبات التي تحتوي على الكافيين.

كما أن ممارسة المزيد من التمارين والوصول إلى وزن معتدل أو الحفاظ عليه وتناول وجبات أصغر والجلوس في وضع مستقيم بعد الأكل قد يساعد أيضًا في تجنب الحموضة المعوية.

الختام

كثير من الناس يعانون من حرقة في بعض الأحيان وإذا كان الشخص يعاني من حرقة المعدة بانتظام فيجب عليه الاتصال بالطبيب الذي قد يوصي بتغييرات في النظام الغذائي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام

إذا لم تثبت التغييرات في نمط الحياة والسلوك فعاليتها فقد يوصي الطبيب بأدوية بدون وصفة طبية مثل مضادات الحموضة أو حاصرات H2.

Leave A Reply

Your email address will not be published.