لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

أعراض ومضاعفات نقص صوديوم الدم

0

الصوديوم هو إلكتروليت يلعب دورًا أساسيًا في تنظيم مستويات الماء والمواد الأخرى في الجسم وعندما تنخفض مستويات الصوديوم في الدم بشكل كبير يؤدي ذلك إلى نقص صوديوم الدم مما يسبب أعراضًا تشمل الخمول والارتباك والإرهاق.

نقص صوديوم الدم هو اضطراب الكهارل الأكثر انتشارا وهو أكثر انتشارًا بين المصابين بالسرطان .

يمكن أن ينتج نقص صوديوم الدم عن حالات كامنة مثل الفشل الكلوي أو عوامل أخرى بما في ذلك شرب الكثير من الماء أو تناول بعض الأدوية.

تعريف انخفاض مستوى الصوديوم هو أقل من 135 مللي لكل لتر، ويحدث نقص صوديوم الدم الشديد عندما تنخفض المستويات إلى أقل من 125 ميكرولتر / لتر .

أعراض نقص صوديوم الدم

قد لا يسبب نقص صوديوم الدم الخفيف أعراضًا ولكن عند حدوثها يمكن أن تشمل :

  • ارتباك
  • الكسل
  • صداع
  • التعب وانخفاض الطاقة
  • غثيان
  • الأرق
  • التهيج

مضاعفات نقص صوديوم الدم

إذا تفاقمت أعراض نقص صوديوم الدم فقد يتسبب ذلك في مرض خطير أو عجز أو الوفاة في الحالات القصوى.

قد يؤدي نقص صوديوم الدم الحاد أيضًا إلى تورم دماغي خطير يمكن أن يتسبب في إعاقة دائمة أو الوفاة.

إذا ساءت الحالة يمكن أن تسبب أعراضًا شديدة خاصة عند كبار السن وقد تشمل الأعراض الشديدة ما يلي:

  • التقيؤ
  • ضعف العضلات والتشنجات والوخز
  • الخمول
  • الارتباك

يربط الأطباء أيضًا نقص صوديوم الدم المزمن الخفيف بالمضاعفات التالية:

  • نقص الانتباه
  • عدم استقرار المشي
  • هشاشة العظام
  • كسور

بدون العلاج المناسب يمكن أن يصاب الأشخاص المصابون بنقص صوديوم الدم بما يلي:

  • انحلال الربيدات حيث تموت أنسجة العضلات والهيكل العظمي
  • تغيير الحاله العقلية
  • النوبات
  • غيبوبة

ما هي أسباب نقص صوديوم الدم ؟

العوامل التي يمكن أن تسبب انخفاض مستويات الصوديوم تشمل:

  • فقدان سوائل الجهاز الهضمي من الإسهال أو القيء
  • التهاب البنكرياس
  • انسداد الأمعاء الصغيرة
  • بعض الأدوية بما في ذلك مدرات البول أو مضادات الالتهاب غير الستيرويدية .
  • الأسباب الكلوية مثل الفشل الكلوي الحاد أو المزمن
  • فشل القلب الاحتقاني
  • متلازمة الهرمون المضاد لإدرار البول غير المناسب (SIADH) حيث ينتج الجسم الكثير من الهرمون المضاد لإدرار البول
  • قصور الغدة الدرقية

عوامل الخطر التي تسبب نقص صوديوم الدم

هناك عوامل معينة تزيد من خطر الإصابة بنقص صوديوم الدم بما في ذلك:

  • كبار السن
  • الأشخاص الذين لديهم حالات معينة مثل أمراض الكلى أو القلب أو الكبد
  • تناول بعض مدرات البول أو مضادات الاكتئاب أو مسكنات الألم
  • عوامل نمط الحياة مثل التمارين الرياضية الشديدة والتي قد تجعل الناس يشربون الكثير من الماء بسرعة

علاج نقص صوديوم الدم

اختبار نقص صوديوم الدم

لِعلاج نقص صوديوم الدَّم يتضمن استعادة مستويات الصوديوم ومعالجة أسبابها.

1 – استعادة مستويات الصوديوم في الدم

يمكن للأشخاص الذين يعانون من نقص صوديوم الدم الخفيف إلى المعتدل بسبب عوامل نمط الحياة أو الأدوية زيادة الصوديوم إلى المستويات المعتادة عن طريق شرب كميات أقل وتعديل أو تبديل أدويتهم.

غالبًا ما يحتاج الأفراد الذين يعانون من أعراض حادة إلى دخول المستشفى وعلاج الصوديوم في الوريد لإعادة مستويات الصوديوم إلى طبيعتها وقد تتطلب أيضًا أدوية لعلاج النوبات أو غيرها من أعراض نقص صوديوم الدم.

2 – معالجة السبب الأساسي

غالبًا ما يكون سبب نقص صوديوم الدم حالة كامنة تتطلب علاجًا محددًا.

على سبيل المثال إذا كان الشخص يعاني من أمراض الكبد أو أمراض الكلى أو أمراض القلب فقد تكون هذه أسبابًا محتملة لنقص صوديوم الدم وقد تتطلب هذه الحالات العلاج بالأدوية أو الجراحة.

يمكن للأشخاص المصابين باضطراب الغدة الدرقية عادةً التحكم في أعراضهم والوقاية من نقص صوديوم الدم والمضاعفات الأخرى باستخدام الأدوية.

الوقاية من نقص صوديوم الدم

لتجنب انخفاض مستويات الصوديوم في الدم يجب على الشخص:

  • تجنب شرب كميات كبيرة من الماء
  • تناول المشروبات الرياضية أثناء التمرينات الرياضية الشديدة
  • اطلب العلاج من الحالات الطبية
  • مناقشة الأدوية مع الطبيب
  • اطلب الرعاية الطبية إذا استمرت أعراض القيء أو الإسهال
Leave A Reply

Your email address will not be published.