لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

ما هي الإلكتروليتات وما أسباب اختلالها في الجسم؟

0

المنحل بالكهرباء أو الإلكتروليتات هي مادة توصل الكهرباء عند إذابتها في الماء وتعتبر الإلكتروليتات ضرورية لعدد من الوظائف في الجسم.

كل شخص يحتاج للكهارل للبقاء على قيد الحياة وتعتمد العديد من العمليات التلقائية في الجسم على تيار كهربائي صغير للعمل وتوفر الإلكتروليتات هذه الشحنة.

تتفاعل الإلكتروليتات مع بعضها البعض وخلايا الأنسجة والأعصاب والعضلات

تعتبر الإلكتروليتات ضرورية لعمل الجسم البشري بشكل صحي والفواكه والخضروات مصادر جيدة للإلكتروليتات.

تشمل الإلكتروليتات الشائعة الصوديوم والبوتاسيوم والكالسيوم والبيكربونات .

ما هي الإلكتروليتات ؟

الإلكتروليتات هي مواد كيميائية موصلة للكهرباء عند إذابتها في الماء.

الإلكتروليتات تنظم وظيفة الأعصاب والعضلات وترطب الجسم وتوازن حموضة الدم وضغطه وتساعد في إعادة بناء الأنسجة التالفة.

تشمل الإلكتروليتات في جسم الإنسان ما يلي:

  • صوديوم
  • البوتاسيوم
  • الكالسيوم
  • بيكربونات
  • المغنيسيوم
  • كلوريد
  • فوسفات

اختلال التوازن

يمكن أن تصبح مستويات الشوارد في الدم مرتفعة جدًا أو منخفضة جدًا مما يؤدي إلى اختلال التوازن ويمكن أن تتغير مستويات الإلكتروليت فيما يتعلق بمستويات الماء في الجسم بالإضافة إلى عوامل أخرى.

تفقد الأملاح الهامة بما في ذلك الصوديوم والبوتاسيوم في العرق أثناء التمرين ويمكن أن يؤثر الفقد السريع للسوائل على تركيز الإلكتروليتات وفي هذه الأنواع من الحالات يجب استعادة توازن الشوارد في الجسم.

تنظم الكلى والعديد من الهرمونات تركيز كل إلكتروليت وإذا كان المستوى مرتفعًا جدًا تقوم الكلى بترشيحه من الجسم وتعمل الهرمونات المختلفة على استعادة التوازن.

يتسبب عدم التوازن في حدوث مشكلة صحية عندما يصبح تركيز إلكتروليت معين أعلى مما يستطيع الجسم تنظيمه ويمكن أن تؤثر المستويات المنخفضة من الشوارد أيضًا على الصحة العامة.

أعراض اختلال التوازن المنحل بالكهرباء

تعتمد الأعراض على نوع المنحل بالكهرباء غير متوازن وما إذا كان مستواه مرتفعًا جدًا أو منخفضًا جدًا.

  • عدم انتظام ضربات القلب
  • الوخز وتشنجات العضلات
  • تغيرات في ضغط الدم
  • التعب المفرط
  • اضطرابات العظام
  • اضطرابات الجهاز العصبي

أسباب اختلال توازن الكهارل

هناك عدة أسباب محتملة لاختلال توازن الكهارل بما في ذلك:

  • مستويات منخفضة من الإلكتروليتات والترطيب بعد التمرين
  • فترات طويلة من القيء أو الإسهال
  • تغذية سيئة
  • الجفاف الشديد
  • اختلال التوازن الحمضي القاعدي وهو نسبة الأحماض والقلويات في الجسم
  • قصور القلب الاحتقاني
  • معالجة السرطان
  • بعض الأدوية مثل مدرات البول
  • الشره المرضي
  • العمر حيث تصبح الكلى عند كبار السن أقل كفاءة بمرور الوقت

علاج اختلال توازن الكهارل

يتضمن علاج اختلال توازن الكهارل إما استعادة مستويات منخفضة جدًا أو تقليل التركيزات المرتفعة جدًا.

إذا كانت المستويات مرتفعة للغاية فإن العلاج يعتمد على سبب الزيادة وإذا فقد الجسم الماء دون أن يفقد الأملاح يمكن أن يؤدي ذلك إلى زيادة والعلاج يشمل ضخ الماء والجلوكوز.

يعتمد نوع العلاج أيضًا على شدة عدم التوازن وفي بعض الأحيان يكون من الآمن تجديد مستويات الإلكتروليت لدى الشخص بمرور الوقت دون مراقبة مستمرة.

ومع ذلك يمكن أن تكون أعراض عدم التوازن شديدة وقد يحتاج الشخص إلى دخول المستشفى ومراقبته أثناء العلاج.

Leave A Reply

Your email address will not be published.