لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

فيروس الروتا – الأعراض والأسباب

0

فيروس الروتا أو الفيروسة العجلية هو فيروس شديد العدوى يسبب التهاب المعدة والأمعاء ويمكن أن يسبب الجفاف الشديد وهذا يمكن أن يكون قاتلاً.

يمكن أن يصيب فيروس الروتا البالغين ولكن أكثر الحالات خطورة تحدث بين الأطفال غير المطعمين الذين تتراوح أعمارهم من 3 إلى 35 شهرًا

أعراض فيروس الروتا

تستغرق الأعراض حوالي يومين لتظهر بعد الإصابة وتشمل:

  • حمى
  • التقيؤ
  • الإسهال المائي
  • وجع بطن

الإسهال المائي الغزيرقد يحدث عدة مرات في اليوم ويمكن أن يستمر القيء والإسهال من 3 إلى 8 أيام ويمكن أن يؤدي ذلك إلى الجفاف الذي قد يكون خطيرًا.

تشمل علامات الجفاف وأعراضه ما يلي:

  • انخفاض التبول
  • الخمول
  • بشرة جافة أو شديدة البرودة
  • عدم وجود دموع عند البكاء
  • فم جاف أو لزج
  • الحلق الجاف
  • العيون الغارقة
  • العطش الشديد
  • الشعور بالدوار عند الوقوف

يمكن أن يكون الجفاف الذي يمكن أن ينجم عن فيروس الروتا أكثر خطورة من العدوى نفسها وهو السبب الأكثر شيوعًا للوفاة في حالات فيروس الروتا.

أسباب فيروس الروتا وعوامل الخطر

هناك أنواع مختلفة من الفيروسة العجلية ولكن هناك خمس سلالات رئيسية مسؤولة عن أكثر من 90٪ من حالات العدوى بالفيروسة العجلية لدى البشر.

ينتقل فيروس الروتا بشكل رئيسي عن طريق الطريق البرازي-الفموي.

يمكن أن يحتوي براز الشخص المصاب على أكثر من 10 تريليونات من الجزيئات المعدية لكل جرام

يمكن لأي شخص أن ينقل الفيروس من خلال عدم ممارسة نظافة اليدين الجيدة وعدم غسل اليدين قبل الأكل أو بعد استخدام الحمام

يمكن أن يؤدي لمس سطح ملوث بفيروس الروتا ثم لمس منطقة الفم إلى الإصابة.

تحدث العدوى بشكل متكرر في الأماكن التي يوجد بها كثافة عالية من الأطفال الصغار مثل دور الحضانة ورياض الأطفال.

الوقاية من فيروس الروتا

بقدر الإمكان يجب على الشخص المصاب بعدوى الفيروسة العجلية الابتعاد عن الآخرين حتى مرور 48 ساعة بعد آخر نوبة من الإسهال والقيء.

يجب أن يتعلم الأطفال في سن مبكرة غسل أيديهم جيدًا بعد استخدام الحمام وقبل تناول الطعام.

يجب تنظيف حوض المرحاض جيدًا بمطهر بعد كل نوبة إسهال وقيء.

يجب على الوالدين أو مقدمي الرعاية غسل أيديهم بانتظام خاصة بعد تغيير الحفاضات أو تنظيف الحمامات ولا ينبغي مشاركة مناشف الشخص والفانيلات وأدوات المائدة وأدوات الأكل مع أفراد الأسرة الآخرين.

كما هو الحال مع البالغين يجب ألا يعود الأطفال إلى الحضانة أو المدرسة إلا بعد مرور 48 ساعة على آخر نوبة إسهال وقيء.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.