لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

التهاب المسالك البولية عند الرجال – الأعراض والأسباب والوقاية

0

التهاب المسالك البولية هي عدوى تسببها البكتيريا في أي جزء من الجهاز البولي والذي يتكون من الكلى أو الحالب أو المثانة أو الإحليل.

تؤثر معظم التهابات المسالك البولية (UTIs) على المثانة والإحليل وهو الأنبوب الذي يصرف البول من المثانة إلى خارج الجسم.

التهاب المسالك البولية عند الرجال نادر الحدوث عند الرجال ولكنه أحد أكثر أنواع العدوى شيوعًا عند النساء حيث تؤثر عدوى المسالك البولية على 3 بالمائة من الرجال في جميع أنحاء العالم كل عام.

عندما يظهر التهاب المسالك البولية عند الرجال فإنها عادة ما تعتبر حالة معقدة ومن المرجح أن تنتشر إلى الكلى والمسالك البولية العلوية وقد تتطلب بعض الحالات جراحة. نتعرف على المزيد حول هذه الحالة ، بما في ذلك أعراضها وخيارات العلاج ، في هذه المقالة.

أعراض التهاب المسالك البولية عند الرجال

الرجال المصابون بعدوى المسالك البولية قد لا تظهر عليهم علامات أو أعراض العدوى ومع ذلك عند ظهور الأعراض ، يمكن أن تشمل:

  • ألم أثناء التبول
  • حث متكرر على التبول
  • عدم القدرة على بدء التبول
  • تيار بطيء للبول أو تسرب البول
  • حاجة مفاجئة للتبول
  • إطلاق كميات صغيرة فقط من البول في كل مرة
  • دم في البول
  • ألم في الجزء السفلي المركزي من البطن
  • بول عكر مع رائحة قوية

يمكن أن يعاني الرجال المصابون بعدوى المسالك البولية المعقدة أيضًا من واحد أو أكثر من الأعراض التالية:

  • حمى
  • قشعريرة
  • غثيان
  • التقيؤ
  • ألم في الظهر

هذه الأعراض هي علامات على انتشار المرض في الكلى أو الجهاز البولي العلوي.

أسباب التهاب المسالك البولية عند الرجال وعوامل الخطر

تحدث عدوى المسالك البولية بسبب البكتيريا والرجال الأكبر سنًا أكثر عرضة للإصابة بعدوى المسالك البولية خاصة بعد سن الـ 50 وتحدث معظم الحالات عند الرجال الأكبر سنًا بسبب البكتيريا المعروفة باسم الإشريكية القولونية والتي توجد بشكل طبيعي في الجسم.

تحدث الحالات المشابهة لالتهابات المسالك البولية لدى الرجال الأصغر سنًا بسبب العدوى المنقولة جنسيًا (STIs).

يتطور التهاب المسالك البولية عندما تدخل البكتيريا في المسالك البولية من خلال مجرى البول وتبدأ في التكاثر.

نظرًا لأن مجرى البول لدى الرجال أطول من النساء فإنهم أقل عرضة للإصابة بعدوى المسالك البولية لأن البكتيريا تحتاج إلى السفر لمسافة أطول للوصول إلى المثانة.

يزداد خطر إصابة الشخص بعدوى المسالك البولية بسبب:

  • داء السكري
  • حصى الكلى
  • تضخم البروستاتا
  • تضيق غير طبيعي في مجرى البول
  • عدم القدرة على التحكم طوعا في التبول
  • عدم القدرة على إفراغ المثانة بالكامل
  • لا يشرب ما يكفي من السوائل
  • التشخيص السابق لالتهاب المسالك البولية
  • تشوهات المسالك البولية التي تمنع البول من مغادرة الجسم بشكل طبيعي أو تتسبب في عودة البول إلى مجرى البول.
  • حالة صحية أو تناول دواء يثبط جهاز المناعة

علاج التهاب المسالك البولية عند الرجال

عادة ما تكون عدوى المسالك البولية عند الرجال معقدة وتتطلب العلاج.

الهدف من العلاج هو منع انتشار العدوى إلى الكلى أو الجهاز البولي العلوي.

يعتمد نوع العلاج المستخدم على سبب الإصابة وتتضمن خطط العلاج عادةً أدوية المضادات الحيوية لقتل البكتيريا والأدوية لتقليل الأعراض التي يعاني منها الشخص بما في ذلك أعراض الألم والحرقان أثناء التبول.

1 – وصفات الأدوية

قد تشمل الأدوية التي يصفها الطبيب ما يلي:

  • المضادات الحيوية مثل نتروفورانتوين (ماكروبيد)، الفلوروكينولونات، تريميثوبريم-سلفاميثوكسازول (باكتريم)، فوسفوميسين، أو أمينوغليكوزيدات
  • أدوية لتقليل الحمى
  • الأدوية لتقليل الألم أو القضاء عليه بما في ذلك المسكنات البولية مثل فينازوبيريدين

العلاجات المنزلية

بالإضافة إلى العلاج من الأطباء قد تساعد العلاجات المنزلية التالية في علاج العدوى:

  • شرب الكثير من السوائل وخاصة الماء لتحفيز التبول وطرد البكتيريا من الجسم.
  • شرب عصير التوت البري.

الوقاية من التهاب المسالك البولية عند الرجال

يمكن للرجال اتخاذ سلسلة من الإجراءات لتقليل خطر الإصابة بعدوى المسالك البولية مثل:

  • إفراغ المثانة عند الحاجة لذلك
  • شرب الكثير من السوائل وخاصة الماء
  • تنظيف المنطقة الموجودة تحت القلفة بعناية بعد الاستحمام إذا لم يتم الختان
  • تنظيف الأعضاء التناسلية بعناية قبل وبعد ممارسة الجنس لإزالة البكتيريا
  • التنظيف من الأمام إلى الخلف عند استخدام المرحاض
  • التبول بعد الجماع لإزالة أي بكتيريا قد تكون قد انتقلت أثناء الجماع

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.