لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

ما هو صداع عنق الرحم؟

0

صداع عنق الرحم هو ألم يتطور في الرقبة على الرغم من أن الشخص يشعر بألم في رأسه.

الصداع الناتج عن عنق الرحم هو صداع ثانوي، والصداع الثانوي هو الصداع الناتج عن حالة كامنة مثل إصابات الرقبة أو الالتهابات أو ارتفاع ضغط الدم الشديد وهذا يميزه عن الصداع الأولي مثل الصداع النصفي والصداع العنقودي .

يبدأ الألم الناجم عن صداع عنق الرحم في الرقبة والجزء الخلفي من الرأس ويشع باتجاه مقدمة الرأس

أعراض صداع عنق الرحم

عادة يعاني الأشخاص الذين يعانون من الصداع الناتج عن عنق الرحم من صداع مصحوب بألم في الرقبة وتيبس ويمكن أن تؤدي حركات معينة في الرقبة إلى حدوث صداع عنق الرحم.

في معظم الحالات يتطور الصداع الناتج عن عنق الرحم على جانب واحد من الرأس بدءًا من مؤخرة الرأس والرقبة وينتشر باتجاه الأمام.

تشمل بعض الأعراض الأخرى لصداع عنق الرحم ما يلي:

  • نطاق حركة منخفض في الرقبة
  • ألم في جانب واحد من الوجه أو الرأس
  • ألم وتيبس في الرقبة
  • ألم حول العينين
  • ألم في الرقبة أو الكتف أو الذراع من جانب
  • ألم في الرأس ناتج عن حركات أو أوضاع معينة في الرقبة
  • الحساسية للضوء والضوضاء
  • غثيان
  • عدم وضوح الرؤية

أسباب صداع عنق الرحم

ينتج صداع عنق الرحم عن مشاكل هيكلية في الرقبة وغالبًا ما يكون بسبب مشاكل في الفقرات في الجزء العلوي من العمود الفقري تسمى فقرات عنق الرحم

يصاب بعض الأشخاص بالصداع الناتج عن عنق الرحم لأنهم يعملون في وظائف تنطوي على إجهاد أعناقهم

تتضمن بعض الحالات الطبية التي يمكن أن تسبب صداع عنق الرحم ما يلي:

  • الأورام
  • الكسور
  • الالتهابات
  • التهاب المفاصل في العمود الفقري العلوي
  • إصابة في الرقبة أو إصابة أخرى بالرقبة

علاج صداع عنق الرحم

تركز علاجات الصداع الناتج عن عنق الرحم على إزالة سبب الألم وتختلف العلاجات اعتمادًا على الشخص وشدة الأعراض.

تتضمن بعض علاجات الصداع الناتج عن عنق الرحم ما يلي:

  • الأدوية: قد يوصي مقدم الرعاية الصحية بوصفة طبية أو مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية لتخفيف الأعراض المؤلمة أو غير المريحة وتشمل الأدوية التي تعالج الصداع الناتج عن عنق الرحم ما يلي: مضادات الالتهاب غير الستيرويدية مثل الأسبرين أو الإيبوبروفين، ومرخيات العضلات والأدوية المضادة للنوبات ومضادات الاكتئاب
  • علاج بدني: العلاج الطبيعي علاج فعال للصداع الناتج عن عنق الرحم حيث أن مشكلة هيكلية في الرقبة تسببها عادة.
  • التحفيز الكهربائي للأعصاب عبر الجلد (TENS)
  • الترددات اللاسلكية
  • كتل الأعصاب: يمكن للطبيب أن يحقن دواء تخدير للألم في الأعصاب والمفاصل في الرأس والرقبة وغالبًا ما توفر هذه الأدوية مسكنًا للألم ويمكن أن تساعد في تحديد مصدر الألم.
  • التعديل العصبي: هو عملية جراحية تتضمن وضع أقطاب كهربائية على مؤخرة الرأس أو الرقبة وعند توصيلها بمولد نبضات عبر سلك رفيع وتحفز هذه الأقطاب الكهربائية العصب القذالي الذي يمتد من أعلى الحبل الشوكي إلى الرأس
  • العلاجات المنزلية: قد يجد الناس أن تمارين معينة وعلاجات بديلة تساعد في تخفيف الآلام بما في ذلك الصداع وتشمل هذه: تقنيات التنفس العميق وتمارين اليوجا
Leave A Reply

Your email address will not be published.