لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

تلف الغضروف – الأعراض والأسباب

0

الغضروف هو نسيج ضام يوجد في أجزاء كثيرة من الجسم وعلى الرغم من أنها مادة صلبة ومرنة إلا أنه من السهل نسبيًا إتلافها.

يعمل هذا النسيج المطاطي الناعم بمثابة وسادة بين عظام المفاصل وعادةً ما يعاني الأشخاص المصابون بتلف الغضروف من آلام المفاصل وتيبسها

عادة ما يتطلب تشخيص تلف الغضروف التصوير بالرنين المغناطيسي أو تنظير المفصل

غالبًا ما يتم علاج تلف الغضروف بالعقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات

ما هو الغضروف؟

للغضروف وظائف عديدة في جسم الإنسان:

  • يقلل الاحتكاك ويعمل كوسادة بين المفاصل ويساعد في دعم وزننا عند الجري والانحناء والشد.
  • يربط العظام معًا على سبيل المثال عظام القفص الصدري.
  • تتكون بعض أجزاء الجسم بالكامل تقريبًا من الغضاريف على سبيل المثال الأجزاء الخارجية من آذاننا.
  • عند الأطفال تتكون نهايات العظام الطويلة من غضاريف تتحول في النهاية إلى عظام.

على عكس أنواع الأنسجة الأخرى لا يحتوي الغضروف على إمدادات الدم ولهذا السبب يستغرق الغضروف التالف وقتًا أطول للشفاء مقارنةً بالأنسجة الأخرى التي يغذيها الدم.

هناك ثلاثة أنواع من الغضاريف:

  • الغضروف المرن (الغضروف الأصفر): أكثر أنواع الغضروف مرونة وليونة ويشكل الغضروف المرن الجزء الخارجي من الأذنين وبعض الأنف.
  • الغضروف الليفي: أصعب أنواع الغضاريف القادرة على تحمل الأوزان الثقيلة ويوجد بين أقراص وفقرات العمود الفقري وبين عظام الورك والحوض.
  • الغضروف الزجاجي: نابض وقوي ومرن يوجد بين الضلوع وحول القصبة الهوائية وبين المفاصل (الغضروف المفصلي)

في حالة تلف الغضروف في المفصل يمكن أن يسبب ألمًا شديدًا والتهابًا ودرجة معينة من الإعاقة – وهذا ما يعرف بالغضروف المفصلي

أعراض تلف الغضروف

المرضى الذين يعانون من تلف الغضروف في المفصل (تلف الغضروف المفصلي) سوف يعانون من:

  • الالتهاب: تنتفخ المنطقة وتصبح أكثر دفئًا من أجزاء الجسم الأخرى وتكون مؤلمة ومؤلمة.
  • الكزازة.
  • مع تقدم الضرر لن يتحرك الطرف المصاب بحرية وسهولة.

يحدث تلف الغضروف المفصلي بشكل شائع في الركبة ولكن يمكن أيضًا أن يتأثر مفصل الكوع والرسغ والكاحل والكتف والورك.

في الحالات الشديدة يمكن أن تنكسر قطعة من الغضروف ويمكن أن ينغلق المفصل وهذا يمكن أن يؤدي إلى تدمي المفصل (نزيف في المفصل)

أسباب تلف الغضروف

ممارسة الرياضات العنيفة مثل كرة القدم الأمريكية تسبب تلف الغضروف

  • ضربة مباشرة: إذا تعرض المفصل لصدمة شديدة ربما أثناء السقوط السيئ أو حادث سيارة فقد يتلف الغضروف ويتعرض الرياضيون لخطر أكبر للإصابة بأضرار في المفاصل ، وخاصة أولئك الذين يمارسون الرياضات عالية التأثير مثل كرة القدم الأمريكية والرجبي والمصارعة.
  • التمزق: يمكن أن يتضرر المفصل الذي يعاني من فترة طويلة من الإجهاد والأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة هم أكثر عرضة لتلف ركبهم على مدى 20 عامًا من الأشخاص ذوي الوزن الطبيعي وذلك ببساطة لأن الجسم يتعرض لدرجة أعلى من الإجهاد البدني ويُعرف الالتهاب والانهيار والفقدان النهائي للغضاريف في المفاصل بهشاشة العظام.
  • قلة الحركة: يجب أن تتحرك المفاصل بانتظام لتظل في صحة جيدة وتزيد فترات الخمول أو عدم الحركة الطويلة من خطر تلف الغضروف.

علاج تلف الغضروف

يستجيب بعض المرضى جيدًا للعلاج غير الجراحي والذي يمكن أن يشمل تمارين خاصة ومضادات الالتهاب غير الستيرويدية (العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات) وأحيانًا حقن الستيرويد.

سيحتاج المرضى الذين لا يستجيبون للعلاج الغير جراحي لعملية جراحية وهناك عدة خيارات جراحية اعتمادًا على عدد من العوامل والتي تشمل العمر ومستوى نشاط المريض ومدة حدوث الإصابة.

تشمل الخيارات الجراحية:

  • التنضير: تنعيم الغضروف التالف وإزالة الحواف الرخوة لمنعه من الاحتكاك وتهيج أجزاء أخرى من الجسم
  • تحفيز النخاع: تحت الغضروف التالف يقوم الجراح بحفر ثقوب صغيرة للكشف عن الأوعية الدموية الموجودة داخل العظم.
  • رأب الفسيفساء: يتم أخذ غضروف سليم وغير تالف من منطقة واحدة ونقله إلى الموقع التالف
  • زرع الخلايا الغضروفية الذاتية: تتم إزالة قطعة صغيرة من الغضروف ونقلها إلى المختبر لإنتاج المزيد من الخلايا الغضروفية ثم بعد 3 أشهر يتم زرع الخلايا الغضروفية الجديدة في الركبة حيث تنمو لتصبح أنسجة سليمة.
Leave A Reply

Your email address will not be published.