لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

6 علاجات منزلية لحصى الكلى

0

حصوات الكلى عبارة عن رواسب صلبة تتشكل في الكلى ويجب أن تنتقل هذه الحصوات عبر المسالك البولية لتخرج من الجسم ويمكن أن يكون تمرير حصوات الكلى مؤلمًا جدًا.

يمكن علاج معظم حالات حصوات الكلى بأدوية الألم أو العلاج بالسوائل أو أي نوع آخر من التدخل الطبي وهناك أيضًا خطوات يمكن للأشخاص اتخاذها لتقليل خطر الإصابة بحصوات الكلى.

علاجات منزلية لحصى الكلى

قبل تجربة أي علاجات منزلية لحصوات الكلى ، من المهم استشارة الطبيب ، خاصةً عندما يكون الشخص يعاني من حالة طبية أساسية أو يتناول الأدوية بانتظام.

أيضًا ، على الرغم من أن العديد من هذه العلاجات قد تساعد في تخفيف الأعراض أو تقليل خطر التكرار في المستقبل ، إلا أن حصوات الكلى يمكن أن تسبب ألمًا شديدًا ولذك غالبًا تكون العلاجات المنزلية أفضل بجانب العلاجات التقليدية.

قد يحتاج بعض الأشخاص إلى جراحة لاستخراج أو تفتيت الحصوات ، بالإضافة إلى مسكنات الألم عن طريق الوريد.

تناقش الأقسام أدناه بعض العلاجات المنزلية للتخفيف من أعراض حصوات الكلى.

1 – اشرب الماء

يعتبر شرب الماء من أسهل الطرق لعلاج حصوات الكلى والوقاية منها ، حيث أن الجفاف هو أحد الأسباب الرئيسية لحصوات الكلى

يوصى بشرب ستة إلى ثمانية أكواب من الماء يوميًا للوقاية من الجفاف.

2 – اشرب عصير الليمون

يحتوي الليمون على السيترات ، وهو مركب يساعد على تكسير رواسب الكالسيوم وإبطاء نموها وعصير الليمون الخالي من السكر علاج فعال لحصى الكلى.

من المهم فحص الملصقات بعناية عند شراء منتجات العصير حيث تحتوي العديد من منتجات عصير الليمون على كميات صغيرة من مستخلص الليمون النقي وكميات عالية من المحليات ، والتي يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بحصوات الكلى.

يعد شراء خلاصة الليمون النقي أو شراء الليمون الطازج وعصره في المنزل أسهل وأفضل الطرق للحصول على عصير الليمون غير المخفف وتشمل البدائل الجيدة عصير البطيخ والبرتقال ، وكلاهما يحتوي على مستويات عالية من حامض الستريك.

3 – استهلك خل التفاح

يحتوي خل التفاح أيضًا على محتوى حامض الستريك الذي قد يساعد في إذابة رواسب الكالسيوم.

أثبتت دراسات ان الأشخاص الذين تناولوا الخل كان لديهم خطر أقل بشكل ملحوظ من الإصابة بحصوات الكلى.

4 –  تقليل الوزن

كثير من الأشخاص الذين يعانون من حصوات الكلى المتكررة حيث يعاني تقريبًا 43.8 ٪ يعانون من السمنة أو زيادة الوزن.

على الرغم من أن هذا لا يشير إلى وجود علاقة سببية ، فقد يكون هناك ارتباط بين الوزن وحصى الكلى ويعتقد الباحثين أن ارتفاع الكولسترول و ارتفاع ضغط الدم يمكن أن تسهم في تشكيل حصوات الكلى.

يعتبر تقليل وزن الجسم واتباع نظام غذائي مغذي ومتوازن خطوات مهمة للوقاية من حصوات الكلى وعلاجها.

5 – تجنب المشروبات السكرية أو المحتوية على الكافيين

يمكن أن تزيد المشروبات الغازية والكحولية من خطر إصابة الشخص بحصوات الكلى.

تشير الأبحاث إلى أن شرب الكافيين والمشروبات الغازية التي تحتوي على السكريات الحقيقية أو الاصطناعية يمكن أن يزيد من خطر تكون الحصوات

ومن المعروف أيضًا أن الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر والملح والدهون تزيد من خطر ترسب الكلى وتزيد من حدة الأعراض.

6 – تلبية متطلبات الكالسيوم اليومية

بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من حصوات أكسالات الكالسيوم ، وهي النوع الأكثر شيوعًا ، فإن العثور على مصادر الكالسيوم يمكن أن يساعدهم في تلبية متطلباتهم اليومية من الكالسيوم وإدارة مخاطر الإصابة بحصوات الكلى.

من المهم ملاحظة أن تناول مكملات الكالسيوم يمكن أن يحدث زيادة مخاطر الإصابة بحصى الكلى ، لأنها قد توفر أكثر من المدخول اليومي الموصى به ومع ذلك ، فإن الحصول على الكالسيوم من مصادر الغذاء يمكن أن يساعد في تقليل المخاطر.

يمكن للناس الحصول على الكالسيوم من:

  • منتجات الألبان
  • كرنب
  • بروكلي
  • بقوليات
  • الملفوف الصيني
  • الأسماك ذات العظام اللينة الصالحة للأكل
  • الحبوب والعصائر الغنية بالكالسيوم

عوامل الخطر للإصابة بحصوات الكلى

بعض الحالات الطبية ، بما في ذلك أمراض الكلى وداء كرون ، يمكن أن تسبب حصوات الكلى أو تزيد من احتمالية الإصابة بها.

يمكن أن تؤدي بعض الأدوية أيضًا إلى زيادة خطر تكوين حصوات الكلى ، بما في ذلك:

  • مدرات البول
  • علاجات فيروس نقص المناعة البشرية
  • الأدوية المضادة للنوبات
  • مضادات الحموضة القائمة على الكالسيوم

تعتبر السمنة والنظام الغذائي أيضًا من عوامل الخطر الأساسية لحصوات الكلى.

قد تساهم الأنظمة الغذائية الغنية بالأطعمة والمركبات التي تسبب الجفاف – مثل السكر والملح والكحول – أيضًا في تكوين حصوات الكلى.

بعض الأطعمة ، على الرغم من كونها مغذية ، فهي غنية بشكل طبيعي بالأكسالات لذلك قد يرغب الأشخاص المعرضون لخطر الإصابة بحصوات الكلى في تجنب الأطعمة التالية :

  • المكسرات
  • بامية
  • البنجر
  • حبوب السمسم
  • حليب الصويا بالشوكولاتة
  • طحينة

ما هي حصوات الكلى؟

تتطور حصوات الكلى عندما تتبلور المعادن والأملاح في الكلى وتكوين رواسب صلبة وعلى الرغم من أنها تتكون في الكلى ، يمكن أن تحدث هذه الحصوات في أي جزء من المسالك البولية.

يعتبر الجفاف عاملاً رئيسياً يساهم في تكون حصوات الكلى لأنه عندما يجف الجسم ، يتحرك السائل ببطء أكثر عبر الكليتين ، مما يزيد من احتمالية اجتماع المعادن ومركبات الملح والالتصاق ببعضها البعض.

قد تتكون الحصوات الصغيرة وتنتقل من تلقاء نفسها دون التسبب في أي أعراض. ومع ذلك ، فإن مرور معظم الحصوات المتوسطة والكبيرة مؤلم للغاية وتتطلب رعاية طبية.

متى تري الطبيب

يجب على الشخص أن يسعى للحصول على رعاية طبية فورية إذا كان يعاني من ألم شديد في أسفل البطن أو الأعضاء التناسلية ويمكن علاج العديد من حصوات الكلى باستخدام العلاج بالسوائل وأدوية الألم.

ومع ذلك ، يمكن أن تتعثر الحصوات في المسالك البولية أو تتلف أنسجة المسالك البولية وهذا عادة ما يتطلب جراحة فورية.

يجب على الطبيب تقييم الأعراض التالية:

  • استمرار آلام أسفل البطن أو أسفل الظهر لمدة تزيد عن 4 أسابيع
  • حمى أو قشعريرة
  • التقيؤ
  • غثيان
  • بول دموي
  • فقدان الوعي
  • تبول مؤلم
  • بول عكر أو كريه الرائحة

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.