لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

ماهي أنواع الجبن وفوائده الصحية؟

0

يعد الجبن مصدرًا جيدًا للكالسيوم والبروتين ولكنه قد يحتوي أيضًا على نسبة عالية من الدهون المشبعة والصوديوم

يتجنب بعض الأشخاص جبن الألبان بسبب حساسية الحليب أو عدم تحمل اللاكتوز لأنهم يتبعون نظامًا غذائيًا لإنقاص الوزن أو كجزء من نظام غذائي نباتي.

يقدم الجبن عددًا من الفوائد الصحية ويعتمد ذلك على الفرد ونوع وكمية الجبن المستهلكة.

هناك الآلاف من أنواع الجبن وتحتوي العديد من الأجبان على نسبة عالية من الصوديوم والدهون لكن الفوائد قد تفوق عيوبها ويمكن أن تشكل الجبن الطبيعي قليل الدسم ومنخفض الصوديوم إضافة صحية لمعظم الأنظمة الغذائية.

يجب على أي شخص يعاني من حساسية اللاكتوز ألا يأكل أي نوع من الجبن ولكن قد تكون بعض الأنواع مناسبة لمن يعانون من عدم تحمل اللاكتوز.

أنواع الجبن

هناك العديد من أنواع الجبن ولكل منها طعمها الخاص وتكوينها.

هناك الآلاف من أنواع الجبن وتتراوح من خفيفة إلى ناضجة في النكهة ومنخفضة إلى عالية الدهون في التكوين ويمكن أن يصنع من حليب الأبقار والأغنام والماعز والحيوانات الأخرى.

  • يحتوي جبن الحليب كامل الدسم على ما بين 6 و 10 جرامات (جم) من الدهون لكل 1 أونصة (28 جم) ومن 4 جم إلى 6 جم دهون مشبعة.
  • يصنع الجبن قليل الدسم من الحليب بنسبة 2٪.
  • الأجبان الطازجة هي الأجبان التي لم يتقدم عمرها أو تنضج وعادةً ما تحتوي على نسبة رطوبة أعلى وقوام أكثر ليونة وطعمًا أكثر اعتدالًا من الجبن القديم.
  • الأجبان الناضجة أكثر صلابة في الملمس وتميل إلى التقدم في العمر لمدة 6 أشهر أو أكثر وكلما طالت عملية النضج زادت حدة النكهة أو تركيزها مثل الجبن الشيدر والسويسري
  • تعتبر الأجبان غير المصنوعة من منتجات الألبان مثل جبن الصويا والدعية مناسبة للأشخاص الذين لا يستهلكون منتجات الألبان ولكن تتم معالجتها بشكل كبير.

الفوائد الصحية للجبن

تعتبر منتجات الألبان من أفضل المصادر الغذائية للكالسيوم والعناصر الغذائية الأخرى وفيما يلي ثماني طرق يمكن من خلالها أن يكون الجبن صحيًا.

1 – صحة العظام

محتوى الجبن من الكالسيوم والبروتين والمغنيسيوم والزنك والفيتامينات A و D و K يساعد في النمو الصحي للعظام عند الأطفال والشباب والوقاية من هشاشة العظام

2 – صحة الأسنان

يمكن أن يعزز الجبن صحة الأسنان حيث يلعب الكالسيوم دورًا مهمًا في تكوين الأسنان والجبن مصدر جيد للكالسيوم وبالإضافة إلى ذلك أظهرت دراسة واحدة على الأقل أن تناول الجبن يمكن أن يرفع مستوى الأس الهيدروجيني في لوحة الأسنان مما يوفر الحماية ضد تسوس الأسنان.

3 –  ضغط الدم

تشير الإحصاءات إلى أن الأشخاص الذين يتناولون المزيد من الجبن يعانون من انخفاض في ضغط الدم على الرغم من أن بعض أنواع الجبن غنية بالدهون والصوديوم.

يمكن أن يساعد الكالسيوم في خفض ضغط الدم ويوصى باستخدام الأجبان قليلة الدسم وقليلة الصوديوم.

تشمل أنواع الجبن قليلة الدسم الجبن القريش وجبن الريكوتا والبارميزان والفيتا وجبن الماعز والجبن الكريمي قليل الدسم.

نظرًا للمعالجة الشديدة لا يُنصح باستخدام الأجبان الخالية من الدهون كجزء منتظم من النظام الغذائي حتى لأولئك الذين يتطلعون إلى تقليل السعرات الحرارية أو الدهون.

4 – صحة الأوعية الدموية

تحتوي بعض أنواع الجبن على مستويات عالية من الكوليسترول والصوديوم مما يشير إلى أنها يمكن أن تؤدي إلى مشاكل في القلب والأوعية الدموية.

ومع ذلك في عام 2014  خلص الباحثون إلى أن منتجات الألبان يمكن أن تكون مصدرًا جيدًا لمضادات الأكسدة الضرورية لصحة الدماغ ولمنع التنكس العصبي المرتبط بالعمر.

في عام 2016  وجد العلماء أيضًا أن الخصائص المضادة للأكسدة للجبن قد تحمي من الآثار السلبية للصوديوم على الأقل على المدى القصير.

5 – الجراثيم المعوية والكوليسترول

كغذاء مخمر قد يساعد الجبن في تعزيز بكتيريا الأمعاء الصحية وقد يكون لهذا تأثير إيجابي على مستويات الكوليسترول في الدم وفقًا لدراسة صغيرة نُشرت في عام 2015.

6 – وزن صحي

تشير الدراسات إلى أن الشخص الذي لديه مؤشر كتلة جسم مرتفع ( BMI ) يحصل على مستويات منخفضة من الكالسيوم ونظرًا لأن الجبن مصدر جيد للكالسيوم فقد تكون هناك فوائد للأشخاص الذين يتبعون نظامًا غذائيًا لإنقاص الوزن.

7 – أحماض أوميغا 3 الدهنية

تم العثور عليها في بعض أنواع الجبن وخاصة تلك المصنوعة من الحليب الذي تنتجه الأبقار التي تأكل أعشاب جبال الألب وأحماض أوميغا 3 الدهنية مفيدة لنظام القلب والأوعية الدموية والدماغ.

8 – الخلايا السليمة

تحتاج الخلايا إلى البروتين من أجل البناء والإصلاح ويمكن أن توفر أونصة واحدة من جبن الشيدر 7 جرام من البروتين وتعتمد كمية البروتين الموصى بها لكل شخص على عمره وحجمه ومستوى نشاطه.

مخاطر بعض أنواع الجبن

من المرجح أن يؤدي اتباع نظام غذائي غني بالصوديوم والدهون المشبعة إلى زيادة خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية ومرض السكري من النوع 2 .

  • الدهون المشبعة : يوصى بالحد من تناول الدهون إلى 20 إلى 35 في المائة من السعرات الحرارية اليومية وتقليل الدهون المشبعة إلى أقل من 10 في المائة من إجمالي السعرات الحرارية وهذا يعني أن الشخص الذي يتبع نظامًا غذائيًا يحتوي على 1800 سعر حراري يجب أن يستهلك أقل من 18 جرامًا يوميًا من الدهون المشبعة.

أونصة جبن شيدر يحتوي على حوالي 120 سعرة حرارية و 6 غرام من الدهون المشبعة.

تناول كميات كبيرة من الدهون المشبعة يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بمرض السكري والسمنة ، ومشاكل القلب والأوعية الدموية.

تشير بعض الدراسات أن الدهون المشبعة من منتجات الألبان قد تكون أقل ضررًا من الدهون المشبعة من مصادر أخرى.

  • الصوديوم : إلى جانب الدهون يمكن أن يحتوي الصوديوم على نسبة عالية في بعض أنواع الجبن وخاصة الأجبان المصنعة والمنتجات “بنكهة الجبن”.
  • الهرمونات : أثيرت مخاوف بشأن وجود هرمون الاستروجين وهرمونات الستيرويد الأخرى في منتجات الألبان مما يمكن أن يعطل نظام الغدد الصماء ويحتمل أن يزيد من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان .

الحساسية وعدم التحمل والتفاعلات

  • عدم تحمل اللاكتوز : يفتقر الشخص المصاب بعدم تحمل اللاكتوز إلى الإنزيم اللازم لتفكيك وهضم السكر الموجود في الحليب وقد يؤدي تناول الحليب ومنتجات الألبان إلى الانتفاخ أو انتفاخ البطن أو الإسهال .

قد تؤدي الأجبان الطرية والطازجة مثل الموزاريلا إلى رد فعل لدى الشخص المصاب بعدم تحمل اللاكتوز ومع ذلك فإن الأجبان الصلبة مثل الجبن الشيدر والبارميزان تحتوي على مستويات أقل من اللاكتوز وقد يجد الأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز أنه يمكن استهلاك كمية صغيرة من هذه الجبن بأمان.

تشمل أعراض الحساسية التنقيط الأنفي والصفير عند التنفس والإسهال والقيء وفي الحالات الأكثر شدة، يجوز للشخص تطوير الربو  والأكزيما والنزيف والالتهاب الرئوي والحساسية المفرطة

يجب على أي شخص يعاني من حساسية تجاه الحليب أن يتجنب جميع منتجات الألبان بما في ذلك الجبن.

كثيرًا ما يُلاحظ الإمساك عند الأطفال الصغار الذين يستهلكون الكثير من منتجات الألبان أثناء تناولهم نظامًا غذائيًا منخفض الألياف ومعالجًا

نصائح لتناول الجبن

يمكن أن يقدم الجبن فوائد صحية ولكن يجب على الأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية أو زيادة الوزن اختيار الجبن منخفض الصوديوم وقليل الدسم.

من المرجح أن تحتوي الأجبان المصنعة و “أطعمة الجبن” على دهون وأملاح إضافية لذلك اختر منتجات الألبان الطبيعية ولكن قليلة الدسم.

يمكن أن يكون الجبن مصدرًا قيمًا للكالسيوم لمن لا يعانون من الحساسية ولكن يجب اختياره بعناية واستهلاكه باعتدال.

Leave A Reply

Your email address will not be published.