لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

ما هي اكزيما الثدي وما هي أعراضها؟

0

الأكزيما هي حالة تسبب حكة في مناطق الجلد ذات مظهر يشبه الطفح الجلدي ويمكن أن تظهر في أي مكان من الجسم مثل حالة اكزيما الثدي

يمكن أن تسبب اكزيما الثدي طفح جلدي أحمر متقشر حول الحلمة يمكن أن يسبب الحكة

تتناول هذه المقالة ماهية اكزيما الثدي وكيف تؤثر على الحلمتين والحالات الأخرى التي تشبهها

تعريف اكزيما الثدي

تشير اكزيما الثدي إلى مجموعة من الأمراض الجلدية التي تصيب 1 من كل 10 أشخاص وتسبب مناطق الجلد الملتهبة والحكة ويمكن أن تسبب المهيجات ومسببات الحساسية أعراض الإكزيما.

يمكن أن تحدث الاكزيما في أي عمر ويظهر في أي مكان على الجلد بما في ذلك الحلمتين وتؤثر أعراض اكزيما الثدي على كل شخص بشكل مختلف وتختلف في شدتها.

أعراض اكزيما الثدي

تتطور أكزيما الحلمة على الهالة وهي منطقة الجلد الداكن المحيطة بالحلمة حيث قد يلاحظ الأشخاص المصابون بإكزيما الحلمة وجود طفح جلدي متقشر أو جاف حول إحدى الحلمتين أو كلتيهما وقد ينتفخ الجلد أيضًا أو ينضح

عادة ما يجد الأشخاص المصابون بالأكزيما الجلد المصاب خفيفًا إلى متوسط ​​الحكة والحلمات أكثر حساسية من المناطق الأخرى التي قد يعاني الناس فيها من الإكزيما مثل المرفقين مما يجعل الأعراض أكثر حدة.

قد تحدث اكزيما الثدي من تلقاء نفسها أو مع بقع أخرى من الجلد المصاب حول الجسم.

أسباب اكزيما الثدي وعوامل الخطر

يمكن أن تحدث إكزيما الحلمة لأي شخص ولكنها تؤثر بشكل أساسي على الأم المرضعة بسبب التلامس مع المهيجات أو المواد المسببة للحساسية مثل:

  • الاحتكاك من فم الطفل
  • ملامسة مضخات الثدي
  • كريمات لتسكين التهاب الحلمات مثل اللانولين

قد يصاب الأشخاص أيضًا بالإكزيما من التعرض لمهيجات ومسببات الحساسية الأخرى مثل الاحتكاك الناتج عن ممارسة الرياضة أو الملابس الضيقة أو العطور.

تشخيص اكزيما الثدي

يمكن للطبيب تشخيص الإكزيما عن طريق فحص الجلد والسؤال عن الأعراض وقد يطلب الطبيب اختبارات التصوير مثل الموجات فوق الصوتية للتحقق من وجود حالات أخرى.

علاج اكزيما الثدي

يمكن أن تساعد العلاجات الشخص في إدارة أعراضه ومنع الالتهابات وتشمل بعض خيارات العلاج المحتملة ما يلي :

  • الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية لتقليل الحكة
  • المراهم والمستحضرات الطبية القوية
  • العلاج بالضوء
  • التغييرات الغذائية عن طريق تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية

العلاج المنزلي لاكزيما الثدي

يمكن أن تقلل العلاجات المنزلية والعلاجات من حدة النوبات الجلدية والحكة وقد يستجيب الناس بشكل مختلف وتتضمن بعض الأمثلة ما يلي:

  • ترطيب الجسم عن طريق شرب 8 أكواب يوميًا من الماء
  • تجنب الخدش
  • تحديد المحفزات وتجنبها
  • ارتداء ملابس فضفاضة تسمح بمرور الهواء
  • الحفاظ على البشرة نظيفة وجافة
  • استخدام الصبار

الوقاية من اكزيما الثدي

الترطيب هو الأكثر خطوة هامة للمساعدة على منع الأكزيما ويمكن أن يساعد اتخاذ خطوات لتقليل التوتر أيضًا في تقليل مخاطر النوبات المرضية وقد تتضمن الخطوات الأخرى التي يمكن أن يتخذها شخص ما تجنب المحفزات:

  • تجنب الحرارة
  • تجنب المهيجات مثل الأصباغ والعطور والمواد الكيميائية الأخرى
  • تجنب مسببات الحساسية مثل الغبار أو حبوب اللقاح
  • تجنب بعض الأطعمة مثل الحمضيات
  • تجنب استخدام الأصباغ أو العطور في المنظفات
  • تجنب استخدام المستحضرات التجميلية
  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة

مضاعفات اكزيما الثدي

تزيد الإكزيما من خطر الإصابة بالتهابات الجلد وما يقارب 60–90% يعاني الأشخاص المصابون بالأكزيما من بكتيريا تسمي المكورة العنقودية Staphylococcus على جلدهم مما قد يؤدي إلى التهابات الجلد.

الحالات المشابهة للإكزيما

تشترك الإكزيما في أعراض مشابهة لبعض الحالات الأخرى والتي يمكن أن تكون خطيرة وتتضمن بعض الحالات الأخرى التي يمكن أن تسبب طفح جلدي يشبه الإكزيما ما يلي:

  • سرطان الثدي الالتهابي : هو نوع نادر من سرطان الثدي يمكن أن يسبب تورم الثدي وتغير لونه.
  • التهاب الثدي : انتفاخ مؤلم في الثدي عادة يحدث نتيجة الرضاعة الطبيعية.
  • خراجات الثدي : وهي جيوب مليئة بالصديد تسبب تورم واحمرار في الثدي وعادة تحدث نتيجة الرضاعة.
  • توسع القنوات الثديية : حالة حميدة في الثدي حيث تتسع قنوات الحليب وتثخن وشائعة لدى النساء اللاتي يقتربن من سن اليأس
  • مرض باجيت : شكل من أشكال سرطان الثدي يشبه أعراض الإكزيما.

الاتصال بالطبيب

يمكن أن تتحسن اكزيما الثدي التي تظهر حول الحلمة من تلقاء نفسها أو مع بعض العلاجات المنزلية لكن الأمر يستحق الاتصال بالطبيب بشأن الأعراض المستمرة لأن السبب قد يكون أكثر خطورة من الإكزيما.

الختام

تشير الأكزيما إلى مجموعة من الأمراض الجلدية التي تسبب حكة وجفاف الجلد مع بقع تشبه الطفح الجلدي ويمكن أن تصيب الإكزيما مناطق عديدة من الجسم بما في ذلك حول الحلمتين والثديين.

لا يوجد علاج حاليًا للإكزيما لكن تحديد المحفزات وتجنبها يمكن أن يساعد في تقليل مخاطر النوبات المرضية وسيحتاج بعض الأشخاص إلى علاجات موضعية مدى الحياة وعلاجات منزلية للتحكم في أعراضهم.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.