لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

ارتجاع المريء – الأسباب والأعراض والمضاعفات

0

ارتجاع المريء أو مرض الجزر المعدي المريئي (GERD) هو حالة طويلة الأمد حيث يأتي حمض المعدة إلى المريء وهو اضطراب مزمن في الجهاز الهضمي

يعاني العديد من الأشخاص من حين لآخر من الارتجاع المعدي المريئي (GER).

إذا كان الفرد يعاني من ارتداد الحمض المستمر الذي يحدث أكثر من مرتين في الأسبوع فقد يتم تشخيصه بالإصابة بالارتجاع المعدي المريئي.

يحدث ارتجاع المريء في حالة إذا لم تغلق العضلة العاصرة الموجودة أعلى المعدة بشكل صحيح حيث يمكن أن تتدفق محتويات المعدة إلى الأعلى.

يمكن أن يتسبب حمض المعدة الذي يغسل في المريء في تلف الأنسجة الخطير وكذلك قد ينتج الارتجاع المعدي المريئي عن خلل في الصمام في أعلى المعدة وأسفل المريء.

يمكن أن يساعد الحفاظ على وزن صحي والإقلاع عن التدخين وتقليل التوتر في تقليل مخاطر الإصابة بالارتجاع المعدي المريئي.

قد يتضمن علاج ارتجاع المريء استخدام مثبطات مضخة البروتين ومضادات الحموضة والأدوية الأخرى بالإضافة إلى تغييرات نمط الحياة.

ما هو ارتجاع المريء؟

يحدث ارتجاع المريء في حالة إذا لم تغلق العضلة العاصرة الموجودة أعلى المعدة بشكل صحيح حيث يمكن أن تتدفق محتويات المعدة إلى الأعلى.

مرض الجزر المعدي المريئي هو حالة يتدفق فيها حمض المعدة بشكل مستمر ومنتظم إلى المريء ويمكن أيضًا الإشارة إلى المريء باسم أنبوب الطعام أو المريء وهو الأنبوب الذي ينقل الطعام من الفم إلى المعدة.

يتسبب الحمض الموجود في المريء في حدوث حرقة في المعدة وأعراض أخرى فضلاً عن تلف الأنسجة المحتمل.

أسباب ارتجاع المريء

الارتجاع الحمضي العرضي شائع جدًا وغالبًا ما يحدث نتيجة الإفراط في تناول الطعام أو الاستلقاء بعد الأكل أو تناول أطعمة معينة.

ومع ذلك فإن الارتجاع الحمضي المتكرر الذي تم تشخيصه على أنه ارتجاع في المريء عادة ما يكون له أسباب وعوامل خطر أخرى ويمكن أن يكون له مضاعفات أكثر خطورة.

يحدث مرض الارتجاع المعدي المريئي عند الأشخاص من جميع الأعمار وأحيانًا لأسباب غير معروفة.

وبشكل عام يحدث الارتجاع المعدي المريئي عندما تضعف العضلة العاصرة أسفل المريء أو تنفتح

يحدث ارتجاع المريء بشكل أكثر شيوعًا عند الأشخاص:

  • زيادة الوزن أو السمنة بسبب زيادة الضغط على البطن
  • المرأة الحامل
  • تناول بعض الأدوية بما في ذلك بعض أدوية الربو، وأدوية حاصرات قناة الكالسيوم ، ومضادات الهيستامين، المهدئات، و مضادات الاكتئاب
  • التدخين والتعرض للتدخين غير المباشر

أعراض ارتجاع المريء

العَرَض الرئيسي للارتجاع المعدي المريئي هو الحموضة المعوية.

الحموضة المعوية هي الشعور بعدم الراحة خلف عظم القص كإحساس حارق وتميل إلى أن تزداد سوءًا إذا استلقى الشخص أو انحنى وكذلك بعد تناول الطعام

ومع ذلك لا يعاني جميع الأشخاص الذين يعانون من ارتجاع المريء من حرقة المعدة فقط وهناك أعراض أخرى محتملة:

  • الغثيان أو القيء
  • رائحة الفم الكريهة
  • مشاكل في الجهاز التنفسي
  • صعوبة أو ألم عند البلع
  • التسوس
  • احتقان الحلق

وكذلك يوجد ما يسمى ارتجاع المريء الصامت الناجم عن حمض المعدة الذي يرجع إلى الحلق ولكنه لاتظهر له أعراض مثل الارتجاع المريئي ومن أهم أعراضه:

  • بحة في الصوت مع سعال مزمن
  • جفاف الفم والشعور بالرغبة المستمرة في ترطيب الحلق
  • الشعور بالمرارة في الحلق
  • الشعور بآلام أثناء البلع

مضاعفات ارتجاع المريء

يمكن أن يتفاقم ارتجاع المريء ويتحول إلى حالات أخرى إذا تركت دون علاج وتشمل هذه:

  • التهاب المريء
  • تضيق المريء: في هذه الحالة يضيق المريء مما يجعل البلع صعبًا.
  • مريء باريت: هي حالة يمكن أن تتحول الخلايا المبطنة للمريء إلى خلايا تشبه بطانة الأمعاء وهذا يمكن أن يتطور إلى سرطان .
  • مشاكل الجهاز التنفسي: من الممكن أن يتنفس حمض المعدة في الرئتين مما قد يسبب مجموعة من المشاكل بما في ذلك احتقان الصدر وبحة في الصوت والربو والتهاب الحنجرة والالتهاب الرئوي .

تشخيص الارتجاع المريئي

يجب على أي شخص يعاني من أعراض ارتجاع الحمض (acid reflux) بشكل متكرر التحدث إلى الطبيب الذي قد يحيله إلى أخصائي في طب الأمعاء يعرف باسم اختصاصي أمراض الجهاز الهضمي لمزيد من الاستقصاء والفحص الطبي

هناك العديد من الاختبارات الممكنة لتشخيص مرض ارتجاع المريء بما في ذلك:

  • مراقبة درجة الحموضة والمقاومة في المريء: يقيس هذا كمية الحمض في المريء عندما يكون الجسم في حالات مختلفة مثل أثناء الأكل أو النوم.
  • منظار الجهاز الهضمي العلوي (GI) : عبارة عن أنبوب متصل بكاميرا يستخدم لفحص المريء ويمكن أيضًا أخذ عينة صغيرة من الأنسجة في نفس الوقت في الخزعة.
  • سلسلة الجهاز الهضمي العلوي: هذا نوع من الأشعة السينية التي تظهر بعض التشوهات الجسدية التي قد تسبب ارتجاع المريء.
  • قياس ضغط المريء: يقيس تقلصات العضلات في المريء أثناء البلع ويمكنه قياس قوة العضلة العاصرة.
  • مراقبة درجة الحموضة في المريء عن طريق إشارة برافو اللاسلكية: في هذا الاختبار يتم توصيل كبسولة مؤقتة صغيرة بالمريء ويقيس هذا الحموضة بشكل مستمر لمدة 48 ساعة.

علاج ارتجاع المريء

غالبًا ما يتم علاج ارتجاع المريء بالأدوية قبل محاولة طرق العلاج الأخرى.

تعتبر مثبطات مضخة البروتون واحدة من خيارات العلاج الصيدلاني الرئيسية للأشخاص الذين يعانون من ارتجاع المريء حيث تقلل من كمية الحمض التي تنتجها المعدة.

وتشمل الخيارات الأخرى:

  • حاصرات H2: هذه خيار آخر للمساعدة في تقليل إنتاج الحمض.
  • مضادات الحموضة: تعمل على مقاومة الأحماض الموجودة في المعدة بالمواد الكيميائية القلوية ويمكن أن تشمل الآثار الجانبية الإسهال و الإمساك
  • دواءProkinetics : يساعد المعدة على التفريغ بشكل أسرع وتشمل الآثار الجانبية الإسهال والغثيان والقلق .
  • الاريثروميسين Ths : هو نوع من المضادات الحيوية التي تساعد أيضًا على إفراغ المعدة.

الخيارات الجراحية

إذا لم تؤدي تغييرات نمط الحياة إلى تحسين أعراض الارتجاع المعدي المريئي بشكل كبير أو إذا لم يكن للأدوية التأثير المطلوب فقد يوصي أخصائي الجهاز الهضمي بإجراء عملية جراحية.

وتشمل العلاجات الجراحية:

  • تثنية القاع: يقوم الجراح بخياطة الجزء العلوي من المعدة حول المريء ويؤدي ذلك إلى زيادة الضغط على الطرف السفلي من المريء وينجح بشكل عام في تقليل الارتجاع.
  • إجراءات التنظير الداخلي: هي مجموعة من الإجراءات تشمل الخياطة بالمنظار والتي تستخدم الغرز لشد العضلة العاصرة والترددات الراديوية التي تستخدم الحرارة لإحداث حروق صغيرة تساعد على شد العضلة العاصرة.

الوقاية من ارتجاع المريء

يمكن أن تساعد التغييرات الأخرى في نمط الحياة والسلوك في تخفيف ارتجاع المريء ما يلي:

  • تناول كميات معتدلة من الطعام وتجنب الإفراط في الأكل.
  • التوقف عن الأكل قبل النوم بساعتين إلى ثلاث ساعات.
  • الإقلاع عن التدخين
  • إذا كان الشخص يعاني من زيادة الوزن فإن فقدان الوزن يمكن أن يساعد في منع الأعراض.
  • لا ترتدي ملابس ضيقة حول البطن.
  • نم بزاوية طفيفة مع رفع الرأس قليلًا.

الأطعمة التي ينصح بتجنبها لمرضى ارتجاع المريء

قد تؤدي بعض الأطعمة إلى ظهور أعراض ارتجاع المريء لدى بعض الأشخاص وتشمل هذه:

  • الأطعمة الدهنية
  • طعام حار
  • شوكولاتة
  • نعناع
  • قهوة
  • الأطعمة التي تحتوي على منتجات الطماطم
Leave A Reply

Your email address will not be published.