لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

العلاج الإشعاعي لسرطان الثدي – الأنواع والمخاطر

0

تتوفر علاجات وعلاجات مختلفة للمصابين بسرطان الثدي وغالبًا ما يكون العلاج الإشعاعي حجر الزاوية في نظام العلاج.

جمعية السرطان الأمريكية تؤكد على أن سرطان الثدي هو ثاني أكثر أنواع السرطان شيوعًاعند الإناث بعد سرطان الجلد.

ستحدد العديد من العوامل النظرة المستقبلية للمرأة المصابة بسرطان الثدي بما في ذلك العمر والصحة العامة وكذلك مرحلة السرطان عند التشخيص

غالبًا ما يوصي الأطباء بالعلاج الإشعاعي لسرطان الثدي بمفرده أو بالاشتراك مع علاجات أخرى اعتمادًا على نوع السرطان ومرحلته.

تناقش هذه المقالة أنواع العلاج الإشعاعي لسرطان الثدي والمخاطر والآثار الجانبية وكيف يمكن للمرأة الاستعداد لهذا العلاج.

لمحة عامة عن العلاج الإشعاعي لسرطان الثدي

العلاج الإشعاعي لسرطان الثدي يستخدم أشعة سينية عالية الطاقة أو بروتونات أو جزيئات أخرى لقتل الخلايا السرطانية حيث تتلف هذه الجزيئات الحمض النووي في الخلايا السرطانية وتخلصها من قدرتها على التكاثر مما يبطئ أو يوقف نموها.

على الرغم من أن العلاج الإشعاعي لسرطان الثدي يمكن أن يؤثر على الخلايا السليمة فإنها عادة ما تتعافى ويستخدم الأطباء أقل جرعة فعالة من الإشعاع ويحددون الخلايا السرطانية لتقليل الضرر الذي يلحق بالأنسجة السليمة.

لماذا ومتى يبدأ العلاج الإشعاعي لسرطان الثدي؟

العلاج الإشعاعي لسرطان الثدي علاج مرن وآمن ويستخدمه الأطباء بعد الجراحة لإزالة الأورام السرطانية قدر الإمكان وتقليل فرص تكرار الإصابة بسرطان الثدي عن طريق تدمير أي خلايا سرطانية متبقية.

إذا كانت المرأة مصابة بسرطان الثدي النقيلي أي عندما ينتشر السرطان إلى أجزاء أخرى من الجسم فقد يختار الأطباء أيضًا علاجه بالعلاج الإشعاعي لتخفيف أعراضه.

معدل نجاح العلاج الإشعاعي لسرطان الثدي

يستخدم العلاج الإشعاعي لسرطان الثدي بعد إزالة الأورام السرطانية

غالبًا ما تخضع المرأة للعلاج الإشعاعي بعد الجراحة لإزالة سرطان الثدي.

تشير الدراسات إلى أن خطر تكرار الإصابة بالسرطان يكون أعلى بكثير إذا لم يستخدم الأطباء الإشعاع لعلاج الشخص وعندما يخضع الشخص للعلاج الإشعاعي ، فإن خطر التكرار هو 5-10٪ مقارنة بـ20-40٪ لدى أولئك الذين لا يتلقون هذا العلاج.

أنواع العلاج الإشعاعي لسرطان الثدي

يستخدم الأطباء عادةً نوعًا من نوعين من العلاج الإشعاعي لعلاج سرطان الثدي وفي بعض الحالات قد يستخدمون كلا النوعين.

أولًا: إشعاع الحزمة الخارجية

يستخدم إشعاع الحزمة الخارجية آلات لتركيز الجسيمات المشعة في مناطق الجسم التي أصابها السرطان وهو نوع العلاج الإشعاعي الذي يستخدمه الأطباء الأكثر شيوعا لعلاج سرطان الثدي ويختلف نوع العلاج والجدول الزمني حسب مناطق الجسم التي تحتاج إلى العلاج ومدى انتشار السرطان.

في الإشعاع الكامل للثدي تقوم الآلاتب توجيه الجزيئات المشعة عبر الثدي بالكامل وتتم هذه العملية بعد الجراحة لإزالة الأورام الأولية وإذا نجت أي خلايا سرطانية من الجراحة فإن الإشعاع يساعد في منعها من النمو.

يتكون نظام العلاج الإشعاعي للثدي بأكمله من مواعيد 5 أيام في الأسبوع لمدة 6-7 أسابيع.

العلاج الإشعاعي غير المجزأ هو عملية حيث أسرع تركز الإشعاع على الثدي كله بجرعات أكبر لمدة 3-5 أسابيع وهذا الجدول فعال بنفس القدر وقد يؤدي إلى تقليل الآثار الجانبية طويلة المدى.

يوجد تقنيات أكثر دقة مثل العلاج الإشعاعي المطابق ثلاثي الأبعاد والمعالجة الإشعاعية المعدلة الشدة وتركز الإشعاع من اتجاهات مختلفة وبقوى مختلفة ويمكن أن تقتل هذه التقنيات الخلايا السرطانية في مناطق معينة مع تقليل الأضرار الجانبية للأنسجة المحيطة.

ومع ذلك لا يستخدم الأطباء في كثير من الأحيان هذه الأشكال من العلاج لسرطان الثدي بسبب قلة الأبحاث حول فعاليتها على المدى الطويل.

ثانيًا: إشعاع الحزمة الداخلية أو المعالجة الكثبية

المعالجة الكثبية هي نوع من العلاج الإشعاعي يولد إشعاعًا من داخل الجسم وبالمقارنة مع الحزمة الإشعاعية الخارجية التي تطلق جزيئات الإشعاع من خارج الجسم يمكن للمعالجة الكثبية أن تقدم جرعات أعلى من الإشعاع بطريقة دقيقة مما يؤدي إلى آثار جانبية أقل وأوقات علاج أقصر.

يعتمد نوع المعالجة الكثبية التي يستخدمها الأطباء على مكان الورم ومدى انتشار السرطان وصحة المريضة بشكل عام.

المعالجة الكثبية داخل التجويف

سيستخدم الطبيب أنبوبًا أو أسطوانة لإيصال مادة مشعة إلى الجسم ووضعها في الورم.

المعالجة الكثبية الخلالية

سيستخدم الطبيب إبرة أو قسطرة لوضع مادة مشعة داخل تجويف إما طبيعي أو تجويف خلقته الجراحة وبالنسبة لسرطان الثدي يتم وضعه في الثدي.

يمكن أن تتضمن المعالجة الكثبية أيضًا علاجات بمعدل جرعات عالية أو جرعات منخفضة.

معدل الجرعات العالية

يتكون هذا النوع من جلسات علاجية متعددة يضع فيها الأطباء مادة مشعة في الجسم لحوالي 10-20 دقيقة قبل إزالتها.

معدل الجرعات المنخفض

يستخدم هذا النوع المواد التي تطلق جرعة ثابتة ومنخفضة من الإشعاع على مدى 1-7 أيام وخلال هذه الفترة من المحتمل أن يبقى الشخص في المستشفى وسيقوم الأطباء بإزالة مصدر الإشعاع بعد فترة زمنية محددة.

ما هي توقعات العلاج الإشعاعي لسرطان الثدي؟

يجب ألا يسبب العلاج الإشعاعي لسرطان الثدي ألمًا أو إزعاجًا أثناء العملية ومع ذلك توجد آثار جانبية  طفيفة شائعة في الأيام أو الأسابيع التي تلي ذلك وقبل البدء في العلاج الإشعاعي يجب على المرأة تحديد موعد للتشاور مع الطبيب لتحديد التفاصيل.

يجب اتخاذ بعض الاحتياطات أثناء تلقي العلاج الإشعاعي مثل تجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس باستخدام واقي الشمس وتغطية مناطق الجلد العاري عند الخروج.

كما أن تناول المكملات المضادة للأكسدة مثل فيتامينات أ ، وج ، ود ، و هـ ، يمكن أن يتداخل مع فعالية العلاج الإشعاعي لذلك يجب التركيز على تناول نظام غذائي متوازن حتى يتمكن الجسم من امتصاص العناصر الغذائية والفيتامينات التي يحتاجها من الطعام.

مخاطر العلاج الإشعاعي لسرطان الثدي

الآثار الجانبية للعلاج الإشعاعي لسرطان الثدي شائعة والتأثير الجانبي الرئيسي هو تغيرات الجلد في المناطق المتضررة والتي يمكن أن تشبه حروق الشمس لأنها تشمل تغير اللون وتسبب الحكة وتقشر الجلد.

بعد العلاج الإشعاعي يمكن أن يظل الجلد في المنطقة حساسًا للمس أو يتغير لونه تشمل الآثار الجانبية الشائعة الأخرى تورم الثدي والتعب وعدم الراحة في الإبط.

الختام

العلاج الإشعاعي لسرطان الثدي هو علاج آمن وفعال ويستخدم على نطاق واسع لسرطان الثدي ويقتل الخلايا السرطانية أو يبطئ نموها وقد يستخدم الأطباء العلاج الإشعاعي بمفرده أو مع علاجات أخرى مثل الجراحة والعلاج الكيميائي.

دورة العلاج الإشعاعي من المحتمل أن تمتد لعدة أسابيع.

يمكن أن يستخدم العلاج الإشعاعي كلًا من الإشعاع الخارجي أو الإشعاع الداخلي وهو ما يسميه الأطباء المعالجة الكثبية وقد يعالج العلاج الثدي بالكامل أو يركز على مناطق محددة لتقليل الضرر الذي يلحق بالخلايا السليمة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.