لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

سرطان الثدي النخاعي – الأعراض والأسباب

0

سرطان الثدي النخاعي هو نوع فرعي نادر من سرطان الثدي الغازي ويشير مصطلح النخاع إلى مظهر الورم الناعم واللحمي والذي يشبه المادة الرمادية الناعمة في جذع الدماغ والتي تسمى النخاع.

سرطان الأقنية الغازية هو النوع الأكثر شيوعًا من سرطان الثدي ، وهو ما يمثل8 من 10 من حالات سرطان الثدي، وسرطان الثدي النخاعي هو نوع نادر من سرطان الأقنية الغازية IDC

نسرد في هذا المقال المعلومات حول سرطان الثدي النخاعي بما في ذلك الأعراض والأسباب والعلاج

سرطان الثدي النخاعي

سرطان الثدي النخاعي هو نوع من السرطانات الغازية  وينتشر من موقعه الأصلي في قنوات الحليب في الثدي إلى أنسجة الثدي المحيطة.

سرطان الثدي النخاعي هو نوع فرعي نادر من سرطان الأقنية الغازية IDC الذي يعمل بشكل مختلف عن الأنواع الأخرى من سرطان الثدي القنوي.

على الرغم من أن أورام النخاع تبدو شديدة العدوانية إلا أنها تنمو ببطء ونادرًا ما تنتشر إلى العقد الليمفاوية.

تحيط البلازما وخلايا الدم البيضاء المتخصصة التي تسمى الخلايا الليمفاوية بأورام سرطان الثدي النخاعي وقد يمنع وجود هذه الخلايا الخلايا السرطانية من النمو والانتشار إلى أنسجة الثدي المحيطة.

تصاب النساء بسرطان النخاع في أي عمر لكنه عادة ما يصيب النساء في سنهم أواخر الأربعينيات إلى أوائل الخمسينيات

أعراض سرطان الثدي النخاعي

على غرار الأنواع الأخرى من سرطان الثدي قد لا يسبب سرطان الثدي النخاعي أعراضًا ملحوظة في المراحل المبكرة ومع مرور الوقت يمكن أن تنمو الكتلة بشكل كبير حتي أنها تكون ملحوظة أثناء الفحص الذاتي للثدي

وفي حالة حدوث الأعراض ، يمكن أن تشمل:

  • تورم أو ألم الثدي
  • احمرار أو تقشر جلد الثدي أو الحلمة
  • ألم الحلمة
  • إفرازات غير عادية من الحلمة

أسباب سرطان الثدي النخاعي

على الرغم من أن الهرمونات تلعب دورًا في تطور أنواع أخرى من سرطان الثدي  لكن لا يبدو أنها تؤثر على سرطان النخاع.

يصاب الناس بسرطان النخاع نتيجة للطفرات الجينية وأولئك الذين لديهم طفرة في جين BRCA1 قد يكونون أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدي النخاعي.

وفقًا لمقال نُشر عام 2017  يتطور سرطان الثدي النخاعي لدى ما يصل إلى 19٪ من الأشخاص الذين يحملون طفرة جين BRCA1 .

خيارات علاج سرطان الثدي النخاعي

يمكن أن يؤدي الاكتشاف المبكر إلى علاج أفضل وأكثر فعالية ومع ذلك تبدو خلايا سرطان الثدي النخاعية مشابهة لخلايا سرطان الأقنية الغازية IDC ، مما يجعل التشخيص الدقيق أمرًا صعبًا.

هناك العديد من الخيارات العلاجية الفعالة لسرطان الثدي النخاعي ويختلف أفضل خيار علاجي من امرأة لأخرى اعتمادًا على عدة عوامل مثل:

  • نوع الخلية في الورم
  • درجة الورم
  • حالة مستقبلات الهرمون
  • تورط العقدة الليمفاوية

قد يوصي الطبيب بإزالة الورم باستخدام إجراء جراحي مثل استئصال الكتلة الورمية أو استئصال الثدي .

نظرًا لأن سرطان الثدي النخاعي أقل احتمالًا من السرطانات الأخرى للانتشار إلى الغدد الليمفاوية فقد يقرر الطبيب استخدام الجراحة دون أي علاجات إضافية أو مساعدة مثل العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي .

قد يوصي بعض الأطباء بمزيج من الجراحة وواحد أو أكثر من العلاجات المساعدة خاصة إذا كانت الخلايا السرطانية انتشرت إلى أنسجة الثدي المحيطة أو العقد الليمفاوية القريبة.

تشمل العلاجات الجهازية لسرطان النخاع ما يلي:

  • العلاج الكيميائي الذي يستخدم العقاقير السامة للخلايا لقتل الخلايا السرطانية
  • العلاج الإشعاعي والذي يستخدم أشعة سينية عالية الطاقة لتدمير الخلايا السرطانية
  • العلاج الموجه والذي يستخدم العقاقير المتخصصة التي تستهدف البروتينات في الخلايا السرطانية لمنعها من النمو

الختام

سرطان الثدي النخاعي هو نوع نادر من سرطان الأقنية الغازية الذي يتطور في قنوات الحليب وعلى عكس الأنواع المماثلة من سرطان الثدي فإن سرطان الثدي النخاعي ينمو ببطء ويمثل خطرًا منخفضًا للإصابة بالعقد الليمفاوية.

عادةً ما يتمتع الأشخاص المصابون بسرطان الثدي النخاعي والذين يتلقون تشخيصًا دقيقًا وعلاجًا في الوقت المناسب بصحة جيدة ويميل المرض إلى الاستجابة بشكل أفضل للعلاج مقارنة بأشكال سرطان الأقنية الغازية IDC الأخرى.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.