لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

تشخيص وعلاج الديدان الدبوسية

0

الديدان الدبوسية طفيليات بمعنى أنها تستخدم جسم الإنسان للبقاء على قيد الحياة والتكاثر والديدان الدبوسية البشرية لا يمكن أن تصيب أي حيوانات أخرى.

تشخيص الديدان الدبوسية

يمكن استخدام الطرق التالية لتشخيص الديدان الدبوسية:

اختبار الشريط

يستخدم هذا الاختبار شريط السيلوفان حيث يضع الطبيب قطعة من الشريط البلاستيكي الشفاف على الجلد حول فتحة الشرج ثم ينظر إلى الشريط تحت المجهر ونظرًا لأن الدودة تميل إلى وضع بيضها في الليل فمن المرجح أن تكون العينات الجيدة في الصباح الباكر ويمكن للأشخاص وضع الشريط بأنفسهم قبل استخدام الحمام أو الاستحمام ثم أخذ العينة إلى الطبيب.

مسحة مبللة

قد يأخذ الطبيب أو الممرضة مسحة مبللة من حول منطقة الشرج.

رؤية الدودة

تظهر الديدان أحيانًا في منطقة الشرج أو الملابس الداخلية أو في المرحاض وتبدو الديدان في البراز مثل قطع صغيرة من خيوط قطنية بيضاء ويصعب رؤية الديدان الدبوسية بسبب حجمها ولونها الأبيض ونادرًا ما تُرى الدودة الذكرية لأنها تبقى داخل الأمعاء ومن الأفضل البحث عن الدودة الدبوسية ليلاً عندما تخرج الأنثى لتضع بيضها وإذا كنت تقوم بفحص الأطفال فمن الأفضل أن تقوم بفحص الأطفال بعد حوالي 2 إلى 3 ساعات من نومهم.

مضاعفات الديدان الدبوسية

المضاعفات الناتجة عن الإصابة بالديدان الدبوسية نادرة ومع ذلك إذا حدثت فيمكن أن تشمل:

  • عدوى المسالك البولية: هذا أكثر شيوعًا عند الإناث المصابات بداء الدودة الدبوسية الشديدة
  • عدوى التجويف البريتوني: في الإناث قد تهاجر الدودة من منطقة الشرج إلى المهبل وإلى الرحم وقناتي فالوب وحول أعضاء الحوض مسببة التهاب المهبل أو التهاب بطانة الرحم.
  • فقدان الوزن: إذا كانت العدوى شديدة فقد يمتص الطفيلي العناصر الغذائية الأساسية مما يؤدي إلى فقدان الوزن.
  • عدوى الجلد: قد تؤدي الحكة إلى خدش شديد مما قد يؤدي إلى جرح الجلد مما يزيد من خطر الإصابة بالعدوى.
  • التهاب الزائدة الدودية: هناك حالات من الديدان الدبوسية المهاجرة إلى الزائدة الدودية.

علاج الديدان الدبوسية

يمكن علاج عدوى الدودة الدبوسية بسهولة ومن المهم أن تتذكر أن العلاج يركز أيضًا على منع عودة العدوى ويحتاج جميع أفراد الأسرة إلى العلاج وقد يتكون العلاج إما من أسلوب نظافة صارم لمدة 6 أسابيع أو دواء يتبعه نظافة صارمة لمدة أسبوعين.

بعض الأدوية متوفرة بدون وصفة طبية في الصيدليات المحلية ومن المهم اتباع تعليمات الشركة المصنعة ويجب على الحوامل أو المرضعات ومن لديها طفل أقل من 6 أشهر التحدث مع الطبيب.

دواء للديدان الدبوسية

إذا تم استخدام الدواء فيجب إعطاؤه لجميع أفراد الأسرة لأنه هناك خطر انتقال العدوى بين أفراد الأسرة (الأشخاص في نفس المنزل) لذا فإن فرص الإصابة بالعدوى إذا تم تشخيص شخص ما مرتفعة حتى لو لم تكن هناك أعراض ومن أهم العلاجات ما يلي:

  • ميبيندازول Mebendazole : يمنع هذا الدواء قدرة الدودة على امتصاص الجلوكوز ويقتلها بشكل فعال في غضون أيام قليلة زيمكن تناوله في صورة مضغ أو سائل وتؤخذ جرعة 100 ملليغرام وتتكرر عادة في غضون أسبوعين.
  • بيرانتيل باموات: هذا الدواء متاح بدون وصفة طبية لعلاج الديدان الدبوسية حيث يشل الديدان وتؤخذ الجرعة وتتكرر خلال أسبوعين.
  • ألبيندازول: مثل الميبيندازول يمنع هذا الدواء أيضًا قدرة الدودة على امتصاص الجلوكوز حيث تؤخذ جرعة 400 ملليغرام ثم تكرر في أسبوعين.

الحمل والرضاعة

يوصى عادةً باستخدام طريقة النظافة للأمهات الحوامل أو المرضعات بدلاً من الأدوية ولا ينبغي تناول أي من ميبيندازول أو ألبيندازول خلال الأسابيع الثلاثة عشر الأولى من الحمل.

خلال الثلث الثاني والثالث من الحمل والرضاعة يمكن استخدام الأدوية إذا لزم الأمر ويجب أن يُتخذ هذا القرار من قبل الطبيب.

لا ينبغي أن يؤخذ بيرانتيل أثناء الحمل دون موافقة الطبيب.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.