لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

ما هي أهم فوائد البطاطا الحلوة؟

0

البطاطا الحلوة هي غذاء أساسي في أجزاء كثيرة من العالم فهي مصدر جيد للألياف والبوتاسيوم والفيتامينات والعناصر الغذائية الأساسية الأخرى.

فوائد البطاطا الحلوة

قد تقدم البطاطا الحلوة مجموعة متنوعة من الفوائد الصحية وفيما يلي بعض الطرق التي قد تفيد صحة الشخص من خلالها:

تحسين حساسية الأنسولين في مرض السكري

في إحدى الدراسات التي أجريت عام 2008  وجد الباحثون أن مستخلصًا من البطاطا الحلوة البيضاء يحسن حساسية الأنسولين لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2.

الألياف في البطاطا الحلوة مهمة أيضًا وجدت الدراسات أن الأشخاص الذين يستهلكون المزيد من الألياف يبدو أنهم أقل عرضة للإصابة بمرض السكري من النوع 2.

الحفاظ على مستويات ضغط الدم الصحية

تشجع جمعية القلب الأمريكية (AHA) الأشخاص على تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من الملح المضاف وبدلاً من ذلك تناول المزيد من الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم للحفاظ على نظام صحي للقلب والأوعية الدموية.

توفر حصة 124 جم من البطاطا الحلوة المهروسة 259 ملليجرام من البوتاسيوم أو حوالي 5 ٪ من الاحتياجات اليومية للبالغين وتوصي الدلائل الإرشادية الحالية بأن يستهلك البالغون 4.700 مجم من البوتاسيوم يوميًا.

تقليل مخاطر الإصابة بالسرطان

تعد البطاطا الحلوة مصدرًا ممتازًا للبيتا كاروتين وهي صبغة نباتية تعمل كمضاد قوي للأكسدة في الجسم، وتساعد مضادات الأكسدة في تقليل مخاطر الإصابة بأنواع مختلفة من السرطان بما في ذلك سرطان البروستاتا والرئة.

يمكن أن تساعد مضادات الأكسدة مثل بيتا كاروتين في منع الضرر الخلوي الناجم عن جزيئات غير مستقرة تسمى الجذور الحرة إذا ارتفعت مستويات الجذور الحرة في الجسم بشكل كبير يمكن أن يحدث تلف خلوي مما يزيد من خطر الإصابة ببعض الحالات لذلك يساعد الحصول على مضادات الأكسدة من المصادر الغذائية في الوقاية من حالات مثل السرطان.

تحسين الهضم

يمكن أن يساعد محتوى الألياف في البطاطا الحلوة في منع الإمساك وتعزيز انتظام الجهاز الهضمي.

أيضًا ربطت دراسات متعددة بين تناول الألياف الغذائية العالية مع انخفاض خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم.

حماية صحة العين

كما ذكرنا سابقًا تعد البطاطا الحلوة مصدرًا جيدًا لبروفيتامين أ في شكل بيتا كاروتين بعد سن 18 عامًا توصي الإرشادات الغذائية بتناول 700 مجم من فيتامين أ يوميًا للنساء و 900 مجم يوميًا للرجال ويعتبر فيتامين أ مهم لحماية صحة العين.

توفر البطاطا الحلوة المخبوزة في قشرتها حوالي 1403 ميكروغرام من فيتامين أ والذي يعمل كمضاد للأكسدة جنبًا إلى جنب مع مضادات الأكسدة الأخرى ويمكن أن يساعد في حماية الجسم من مجموعة متنوعة من الحالات الصحية.

تقوية المناعة

حصة واحدة 124 جم من البطاطا الحلوة توفر 12.8 مجم من فيتامين سي والذي يدعم جهاز المناعة ويعزز امتصاص الحديد ويؤدي انخفاض تناول فيتامين سي إلى زيادة خطر إصابة الشخص بفقر الدم الناجم عن نقص الحديد.

تقليل الالتهاب

تشير دراسة عن القوارض من عام 2017 إلى أن مستخلص البطاطا الحلوة الأرجواني قد يساعد في تقليل مخاطر الالتهاب

تحتوي البطاطا الحلوة على مادة الكولين وهي مادة مغذية تساعد في حركة العضلات والتعلم والذاكرة كما أنها تدعم الجهاز العصبي.

وجدت دراسة أجريت عام 2010 أن تناول مكملات الكولين بجرعات عالية ساعد في إدارة الالتهاب لدى الأشخاص المصابين بالربو.

مخاطر البطاطا الحلوة

البطاطا الحلوة تحتوي على البوتاسيوم وقد لا يكون تناول كميات كبيرة من البوتاسيوم مناسبًا للأشخاص الذين يتناولون حاصرات بيتا ويصف الأطباء عادة هذه الأدوية لعلاج أمراض القلب ويمكن أن تسبب ارتفاع مستويات البوتاسيوم في الدم.

يجب على الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الكلى أن يلاحظوا كمية البوتاسيوم التي يستهلكونها لأن الاستهلاك المفرط يمكن أن يضر أولئك الذين يعانون من مشاكل في الكلى على سبيل المثال يمكن أن تحدث مضاعفات خطيرة إذا كان الشخص المصاب بخلل في وظائف الكلى حيث يستهلك كمية من البوتاسيوم أكثر مما تستطيع الكلى معالجته.

Leave A Reply

Your email address will not be published.