لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

8 فوائد صحية واستخدامات طبية لنبات الصبار

0

الصبار الذي يوصف أحيانًا بأنه “نبات عجيب” هو شجيرة قصيرة الساق والصبار هو جنس يحتوي على أكثر من 500 نوع من النباتات النضرة المزهرة.

يُزرع الصبار في جميع أنحاء العالم ويستخدم الصبار على نطاق واسع اليوم في:

  • الغذاء
  • مستحضرات التجميل.
  • المكملات الغذائية.
  • العلاج بالأعشاب.

8 فوائد صحية لنبات الصبار

الادعاءات الطبية حول الصبار كما هو الحال مع العديد من الأعشاب والنباتات لا حصر لها وبعضها مدعوم بدراسات علمية دقيقة بينما البعض الآخر ليس كذلك وتركز هذه المقالة بشكل أساسي على تلك التي تدعمها الأبحاث.

1.      الأسنان واللثة

أفادت دراسة نشرت في طب الأسنان العام أن الألوفيرا في جل الأسنان فعالة مثل معجون الأسنان في مكافحة تسوس الأسنان.

قارن الباحثون قدرة هلام الأسنان على مقاومة الجراثيم مع اثنين من معاجين الأسنان الشائعة ووجدوا أن الجل كان جيدًا وفي بعض الحالات أفضل من معاجين الأسنان التجارية في التحكم في البكتيريا المسببة للتجاويف في الفم.

يوضح المؤلفون أن لاتكس الألوافيرا يحتوي على أنثراكينون وهي مركبات تعمل على شفاء الألم وتقليله من خلال التأثيرات الطبيعية المضادة للالتهابات.

2.      الإمساك

وافقت الوكالة الألمانية المنظمة للأعشاب على استخدام الصبار لعلاج الإمساك وعادة ما تؤخذ جرعات من 50-200 ملليغرام من لاتكس الصبار في شكل سائل أو كبسولة مرة واحدة يوميًا لمدة تصل إلى 10 أيام.

3.      تقرحات القدم التي يسببها السكري

بحثت دراسة أُجريت في كلية سينجاد للصيدلة بالهند ونشرت في مجلة الجرح الدولية International Wound JournalTrusted Source  في قدرة الألوفيرا على علاج القرحة وأفادوا أن هلام كاربوبول يعزز التئام الجروح بشكل كبير

4.      يحتوي الصبار على مضادات الأكسدة وخصائصها المضادة للميكروبات

مستخلص الميثانول من جلود الأوراق وأزهار الصبار قد يكون له آثار مفيدة على صحة الإنسان وركز العلماء على الأنشطة المحتملة لمضادات الأكسدة ومضادات الفطريات.

أفاد العلماء أن كلا من زهرة الصبار ومستخلص الأوراق لهما خصائص مضادة للأكسدة وخاصة مستخلص قشرة الأوراق حيث أظهر مستخلص قشرة الأوراق أيضًا خصائص مضادة للميكوبلازم.

5.      الحماية من الأشعة فوق البنفسجية

مستخلصات الصبار للبالغين لها تأثير وقائي على شيخوخة الجلد التي تسببها الأشعة فوق البنفسجية مما يعني قدرتها على حماية الجلد من آثار الشيخوخة التي تسببها أشعة الشمس.

6.      الحماية من تلف الجلد بعد العلاج الإشعاعي

اختبرت دراسة أجريت في جامعة نابولي بإيطاليا خمسة كريمات موضعية مختلفة لمعرفة مدى فعاليتها في حماية جلد مرضى سرطان الثدي الذين يتلقون العلاج الإشعاعي واحتوت إحدى هذه الكريمات على الصبار.

قاموا بتقسيم 100 مريض إلى خمس مجموعات من 20 تم وصف كل علاج موضعي مختلف وقاموا بوضع الكريمات مرتين يوميًا بدءًا من 15 يومًا قبل العلاج الإشعاعي واستمروا لمدة شهر واحد بعد ذلك وخلال فترة 6 أسابيع خضع المشاركون لتقييم أسبوعي للجلد.

أفاد العلماء أن الاستخدام الوقائي لكريمات الترطيب الموضعية قلل من حدوث الآثار الجانبية للجلد لدى النساء اللواتي عولجن بالعلاج الإشعاعي لسرطان الثدي ولم يكن أداء أي منها أفضل بشكل ملحوظ.

7.      الاكتئاب والتعلم والذاكرة – تجربة حيوانية

وجدت دراسة أن الصبار يقلل من الاكتئاب ويحسن الذاكرة لدى الفئران.

بعد إجراء تجارب على الفئران المختبرية خلصوا إلى أن: “الصبار يعزز التعلم والذاكرة ويخفف أيضًا من الاكتئاب لدى الفئران”.

8.      جروح حروق من الدرجة الثانية

قارن فريق من جراحي التجميل هلام الصبار مع كريم سلفاديازين الفضة بنسبة 1 في المائة لعلاج جروح الحروق من الدرجة الثانية.

أفادوا في مجلة الجمعية الطبية الباكستانية أن جروح الحروق بين المرضى الذين عولجوا بالصبار تلتئم بشكل أسرع مقارنة مع أولئك الذين عولجوا بنسبة 1 في المائة من سلفاديازين الفضة (SSD).

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.