لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

ما هو خفقان القلب بعد الولادة؟

0

يحدث خفقان القلب بعد الولادة عندما ينبض القلب بشكل أسرع أو غير منتظم أكثر من المعتاد وعلى الرغم من أنها غير ضارة إلا أنها يمكن أن تكون علامة على وجود حالة كامنة خطيرة.

يعد زيادة معدل ضربات القلب أمرًا معتادًا أثناء الحمل وقد يستغرق الأمر وقتًا حتى يعود معدل ضربات قلب المرأة إلى حالته المعتادة.

يمكن أن تكون مشاكل الغدة الدرقية وفشل القلب وحالات الصحة العقلية من أسباب خفقان القلب وتتطلب هذه الحالات الخطيرة عناية طبية فورية

في بعض الحالات لا علاقة لخفقان القلب بعد الولادة بحمل المرأة ويكون التوقيت مجرد صدفة لكن في بعض الحالات تكون نتيجة لتغيرات هرمونية بعد الحمل ويمكن للفحص الطبي الشامل فقط تحديد سبب خفقان القلب.

أسباب خفقان القلب بعد الولادة

اعتلال عضلة القلب حول الولادة

اعتلال عضلة القلب هو ضعف في عضلة القلب يبدأ في الشهر الأخير من الحمل خلال حوالي خمسة أشهر بعد الولادة ويجعل من الصعب على عضلة القلب أن تنبض بشكل صحيح وفي الحالات الشديدة يمكن أن يؤدي إلى قصور القلب والوفاة.

الحمل والإنجاب هما عوامل خطر للإصابة باعتلال عضلة القلب.

في خفقان عضلة القلب بعد الولادة غرف القلب تكبر وهذا يجعل القلب أقل كفاءة في ضخ الدم ونتيجة لذلك يضخ القلب كمية أقل من الدم في جميع أنحاء الجسم مما قد يؤدي إلى فشل الأعضاء.

أعراض اعتلال عضلة القلب حول الولادة

يمكن أن تظهر العلامات التحذيرية لاعتلال عضلة القلب في الفترة المحيطة بالولادة في أي وقت أثناء الحمل ويمكن أن يكون من السهل تفويتها أيضًا وذلك لأن العديد من العلامات تشبه أعراض الحمل مثل التورم وضيق التنفس.

إذا كانت المرأة مصابة باعتلال عضلة القلب في الفترة المحيطة بالولادة فقد تظهر أعراض مثل:

  • خفقان
  • ألم صدر
  • سعال جاف
  • دوار
  • التعب ونقص الطاقة

عوامل الخطر للإصابة باعتلال عضلة القلب حول الولادة

بعض العوامل تزيد من خطر الإصابة وتشمل:

  • الإصابة بارتفاع ضغط الدم المرتبط بالحمل
  • ارتفاع ضغط الدم المزمن
  • وجود عدة حالات حمل سابقة
  • زيادة الوزن

علاج اعتلال عضلة القلب حول الولادة

علاج اعتلال عضلة القلب حول الولادة يركز على المساعدة في منع تراكم السوائل في الرئتين ومساعدة القلب على استعادة وظائفه الطبيعية وقد تحتاج المرأة إلى مراقبة مستمرة للقلب

الوقاية من اعتلال عضلة القلب حول الولادة

ليس من الممكن دائمًا منع اعتلال عضلة القلب في الفترة المحيطة بالولادة لكن يمكن تقليل المخاطرمن خلال الحفاظ على صحة القلب عن طريق ممارسة الرياضة بانتظام وتجنب التدخين وتناول نظام غذائي متوازن.

التهاب الغدة الدرقية التالي للوضع

الغدة الدرقية هي جهاز على شكل فراشة في الرقبة وتنتج هرمونات تساعد في دعم الحمل وتنظيم التمثيل الغذائي والتحكم في معدل ضربات القلب وتنظيم درجة حرارة الجسم.

تعاني بعض النساء من مشاكل في الغدة الدرقية أثناء أو بعد الحمل وعلى الرغم من أن العديد من أنواع أمراض الغدة الدرقية يمكن أن تسبب خفقان القلب فإن إحدى الحالات المحتملة هي التهاب الغدة الدرقية التالي للوضع والذي يسبب التهاب الغدة الدرقية وعادة ما يظهر في السنة الأولى بعد الولادة.

أعراض التهاب الغدة الدرقية بعد الولادة

قد تعاني المرأة المصابة بالتهاب الغدة الدرقية بعد الولادة من ارتفاع أو انخفاض مستويات الغدة الدرقية وهذا يعني أنهم قد تعاني إما من فرط نشاط الغدة الدرقية الذي يسرع وظائف الجسم أو قصور الغدة الدرقية مما يؤدي إلى إبطاء وظائف الجسم.

يبدأ التهاب الغدة الدرقية بعد الولادة عند معظم النساء بأعراض فرط نشاط الغدة الدرقية ، بما في ذلك :

  • خفقان القلب
  • فقدان الوزن غير المقصود
  • القلق
  • صعوبة تحمل الحرارة
  • الأرق
  • التعرق

مع مرور الوقت يؤدي هذا إلى إتلاف الغدة الدرقية مما يؤدي إلى قصور الغدة الدرقية وهذا يسبب أعراض بما في ذلك:

  • طاقة منخفضة
  • صعوبة في تحمل البرد
  • كآبة
  • تضخم الغدة الدرقية
  • زيادة الوزن غير المتعمدة

علاج التهاب الغدة الدرقية بعد الولادة

في المرحلة الأولى من مرض فرط نشاط الغدة الدرقية يركز العلاج على إدارة الأعراض على سبيل المثال قد يصف الطبيب حاصرات بيتا لعلاج خفقان القلب.

عندما تبدأ المرحلة الثانية قصور الغدة الدرقية عادة ما يصف الأطباء هرمونات اصطناعية تدعم وظيفة الغدة الدرقية وسيقيس الطبيب مستويات الغدة الدرقية لتقييم ما إذا كان العلاج المستمر ضروريًا ويمكن أن ينتهي العلاج في غضون 6-12 شهرًا .

لا يعرف الأطباء أسباب التهاب الغدة الدرقية بعد الولادة ولا يوجد دليل على أن أي تدخل محدد يمكن أن يمنعه.

اكتئاب وقلق ما بعد الولادة

الاكتئاب والقلق قد يسببان خفقان القلب

من الممكن الإصابة بالاكتئاب أو القلق بالإضافة إلى حالة أخرى تسبب خفقان القلب لذلك من المهم استبعاد الأسباب الأخرى.

أعراض اكتئاب ما بعدالولادة

اضطرابات المزاج أثناء الحمل وبعده بما في ذلك الاكتئاب والقلق بعد الولادة شائعة وتتضمن بعض أعراض اكتئاب ما بعد الولادة ما يلي :

  • الشعور بالحزن أو اليأس
  • أفكار انتحارية
  • أفكار لإيذاء الطفل
  • صعوبة الترابط مع الطفل

تتضمن بعض أعراض قلق ما بعد الولادة ما يلي :

  • الشعور بالقلق المستمر
  • مخاوف غير معقولة على سلامة الطفل
  • الأفكار الوسواسية أو المتطفلة
  • تطوير السلوكيات القهرية
  • عدم القدرة على النوم أو الاسترخاء

عوامل الخطرللإصابة باكتئاب ما بعد الولادة

كما هو الحال مع معظم حالات الصحة العقلية فإن اكتئاب ما بعد الولادة والقلق ينطويان على كيمياء دماغ المرأة والهرمونات والجينات والبيئة.

وأهم عوامل خطر التعرض لاكتئاب مابعد الولادة:

  • تاريخ سابق من المرض العقلي
  • حالات الحمل المتعددة السابقة
  • إنجاب طفلين أو أكثر
  • الحمل قبل سن 19 عامًا
  • نقص الدعم الاجتماعي
  • الحرمان من النوم
  • صعوبة في تناول نظام غذائي مغذي
  • قلة النشاط البدني

علاج اكتئاب ما بعدالولادة

عادة ما يتضمن العلاج مزيج من الأدوية (مضادات الاكتئاب أو الأدوية المضادة للقلق)

سيحدد الطبيب ما إذا كانت المرأة تحتاج إلى دواء وما هو الدواء المناسب والجرعة المناسبة

أسباب أخرى لخفقان القلب بعد الولادة

يزداد معدل ضربات قلب المرأة بشكل طبيعي أثناء الحمل لذا فإن الشعور بنبض القلب أسرع من المعتاد لا يعني دائمًا وجود مشكلة لكن عدم انتظام ضربات القلب قد يكون مدعاة للقلق.

يُعد الرجفان الأذيني الذي يتسبب في عدم انتظام ضربات القلب في الحجرتين العلويتين سببًا لمشاكل نظم القلب أثناء الحمل وقد يكون جهاز مراقبة ضربات القلب والتاريخ الطبي بالإضافة إلى فحوصات الدم والتصوير قادرين على مساعدة الطبيب في تشخيص اضطرابات ضربات القلب.

يمكن أن تحدث الانقباضات البطينية المبكرة (PVCs) أيضًا أثناء الحمل ويحدث هذا عندما تأتي ضربات القلب مبكرًا مما يتسبب في انقباض القلب في وقت أبكر مما هو متوقع.

الأسباب المحتملة الأخرى لعدم انتظام ضربات القلب تشمل:

  • انخفاض نسبة السكر في الدم من أدوية السكري أو الجوع
  • اختلال التوازن الغذائي أو سوء التغذية
  • كتلة القلب
  • بعض الأدوية والعقاقير ، وخاصة المنشطات مثل الكافيين
  • فقر دم
Leave A Reply

Your email address will not be published.