لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

كل ما تحتاج لمعرفته حول نزلات البرد

1

نزلات البرد أو نزلات البرد هي عدوى فيروسية تصيب الأنف والحلق. عادة ما يكون مرضًا خفيفًا ، لكن أعراضه يمكن أن يكون لها تأثير كبير على الأنشطة اليومية.
وفقا ل مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) يعاني الشخص البالغ العادي من نزلتين إلى ثلاث نزلات برد كل عام ، وقد يعاني الأطفال أكثر من ذلك.
تبحث هذه المقالة في أعراض نزلات البرد بالإضافة إلى مجموعة من العلاجات المنزلية المتاحة للمساعدة في التحكم في أعراض البرد

ما هي نزلة البرد ؟

يمكن أن تشبه نزلات البرد في الرأس حالات أخرى ، بما في ذلك التهابات الجيوب الأنفية. ومع ذلك ، هناك بعض الاختلافات الهامة.
تحدث نزلة برد الرأس عندما تتسبب عدوى فيروسية في ظهور أعراض في الرأس بشكل رئيسي ، مثل انسداد الأنف أو الصداع وهو يختلف عن نزلة برد الصدر حيث تسبب نزلات البرد في الصدر أعراضًا تشمل احتقان الصدر والسعال.
تشترك عدوى الجيوب الأنفية في العديد من نفس أعراض نزلات البرد ، ولكن أسبابها عادة ما تكون مختلفة حيث تحدث عدوى الجيوب الأنفية في الغالب بسبب الالتهابات البكتيرية

عوامل الخطر للإصابة بنزلات البرد

على الرغم من أن أي شخص يمكن أن يصاب بنزلة برد ، وأن معظم الناس سيعانون من العديد من نزلات البرد في حياتهم ، فإن بعض العوامل تزيد من خطر الإصابة بالمرض وتشمل هذه:
• وجود جهاز مناعي ضعيف
• الأطفال الذين تقل أعمارهم من 6 سنوات
• التدخين
• نزلات البرد الموسمية وتحديداً في موسم الشتاء
• ملامسة أشخاص آخرين يعانون من نزلات البرد

أعراض نزلات البرد

تبدأ أعراض نزلة البرد بالظهور في غضون 3 أيام من التعرض لفيروس الأنف أو أي فيروس آخر يسبب نزلات البرد تختلف هذه العلامات والأعراض بين الأفراد وتشمل:
• الشعور بالضيق أو الشعور العام بالتوعك
• إلتهاب الحلق
• السعال
• سيلان الأنف
• انسداد الأنف
• العطس
• احتقان
• آلام الجسم
• صداع الرأس
• حُمَّى منخفضة الدرجة

مضاعفات نزلات البرد

يتعافى معظم الناس من نزلات البرد دون التعرض لأية مضاعفات وعندما تظهر المضاعفات ، فإنها تشمل:
• نوبة الربو : في الأشخاص المصابين بالربو ، قد يؤدي الزكام إلى نوبة ربو.
• التهاب الجيوب الأنفية الحاد : يمكن لنزلات البرد أن تساهم في نهاية المطاف في التهاب وعدوى الجيوب الأنفية ، وهي حالة تعرف باسم التهاب الجيوب الأنفية .
• عدوى الأذن (التهاب الأذن الوسطى) : إذا وصل الفيروس إلى المنطقة خلف طبلة الأذن ، يمكن أن يؤدي إلى آلام الأذن وإفرازات خضراء أو صفراء من الأنف.
• التهابات أخرى : يمكن أن يصاب بعض الأشخاص ، وخاصة الأطفال والأفراد الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة ، بعدوى ثانوية بعد نزلات البرد وتشمل العدوى بكتيريا الحلق ، أو التهاب رئوي

العلاجات المنزلية لنزلات البرد

نظرًا لأن نزلات البرد ناتجة عن عدوى فيروسية ، فإن المضادات الحيوية ليست علاجًا فعالًا وبدلاً من ذلك ، يهدف العلاج إلى إدارة الأعراض وتقليل الانزعاج.
تتضمن بعض العلاجات المنزلية الشائعة لنزلات البرد ما يلي:
• الراحة : الراحة تساعد الجسم على الشفاء حيث يقلل البقاء في المنزل من العمل أو المدرسة أيضًا من خطر نقل الفيروس للآخرين.
• الترطيب : يساعد الحفاظ على رطوبة الجسم في تخفيف احتقان الأنف والجيوب الأنفية
الغرغرة بالماء المالح : لتهدئة التهاب الحلق
• مسكنات الألم : يمكن تخفيف الصداع والتهاب الحلق والحمى بالأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية.
• المبخرات أو المرطبات : تساعد هذه الأجهزة على إضافة الرطوبة إلى الهواء ، مما قد يخفف من السعال والاحتقان
• بخاخات الأنف : يمكن لبخاخات الأنف التي تحتوي على محلول ملحي أن ترخي المخاط في الأنف وهي مناسبة للاستخدام من قبل كل من الأطفال والبالغين
• المكملات : يتناول العديد من الأشخاص المكملات الغذائية للوقاية من نزلات البرد أو علاجها. تشمل المكملات الأكثر شيوعًا المستخدمة فيتامين سي والزنك

الوقاية من نزلات البرد

الخطوات التالية قد تساعد في تقليل خطر الإصابة بفيروس البرد:
• تجنب الاتصال مع المصابين بفيروس البرد
• اغسل يديك بانتظام.
• تجنب مشاركة الأدوات مع الآخرين مثل الأكواب أو الأواني
• استخدم المطهر عندما يمرض أحد أفراد الأسرة
• العطس أو السعال في المناديل الورقية.
• الحفاظ على نمط حياة صحي وتناول نظام غذائي متوازن وممارسة النشاط البدني بانتظام وتقليل التوتر والحصول على قسط كافٍ من النوم
• علم الأطفال ممارسات النظافة الجيدة مثل أن يعطسوا أو يسعلوا في منديل ورقي ، وكذلك غسل أيديهم جيدًا بشكل منتظم.

الختام

على الرغم من عدم وجود علاج لنزلات البرد ، إلا أن هناك العديد من العلاجات المنزلية التي يمكن أن تساعد في إدارة الأعراض وتقليل الانزعاج لتجنب الإصابة بنزلة برد ، يمكن لأي شخص اتخاذ خطوات للحد من التعرض للفيروسات المسببة لنزلات البرد.
يمكن للأشخاص الذين يعانون من نزلة برد أن يتوقعوا التعافي في غضون 7-10 أيام ويجب على الأفراد الذين يعانون من أعراض برد حادة أو مستمرة في الرأس مراجعة الطبيب.

إقرأ أيضاً : 5 علاجات منزلية لعلاج الزكام
1 Comment
  1. […] نزلات البرد […]

Leave A Reply

Your email address will not be published.