لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

فوائد ومخاطر الكروم

0

الكروم هو معدن أساسي يمكن أن يحسن حساسية الأنسولين ويعزز التمثيل الغذائي للبروتين والكربوهيدرات والدهون.

إنه عنصر معدني يحتاجه الناس كميات صغيرة جدًا.

 يستخرج معدن الكروم من خام الكروميت الموجود في الصخور النارية، كما يتواجد الكروم بنسب ضئيلة في العديد من الأطعمة

يرمز لمعدن الكروم بالرمز CR وقد تم اكتشافه عام 1797م كما يصنف في المرتبة ال 20 من بين العناصر الغذائية الأكثر وفرة في الأرض

هناك معلومات محدودة حول الكمية الدقيقة للكروم المطلوب وعن مدى أهميته حيث أسفرت الدراسات حتى الآن عن نتائج متضاربة.

تشمل المصادر الجيدة للكروم البروكلي والكبد وخميرة البيرة.

قد تعزز مكملات الكروم كتلة العضلات وفقدان الوزن والتحكم في الجلوكوز

المكملات الغذائية يجب تناولها بحذر والغذاء الصحي هو أفضل مصدر للعناصر الغذائية وأكثرها أمانًا.

مصادر معدن الكروم (chromium metal)

يمكن أن يعزز الكروم حساسية الأنسولين  مما يساعد الجسم على معالجة الجلوكوز في الدم بشكل صحيح.

يتراوح المدخول الكافي  من الكروم لأعمار 9 سنوات وما فوق من 21 إلى 25 ميكروجرام (ميكروغرام) في اليوم للإناث و 25 إلى 35 ميكروغرام يوميًا للرجال.

بالنسبة للرضع والأطفال فإن المدخول الموصى به من معدن الكروم هو:

  • حتى 6 شهور: 0.2 ميكروجرام في اليوم
  • من 7 إلى 12 شهرًا: 5.5 ميكروجرام يوميًا
  • من 1 إلى 3 سنوات: 11 ميكروغرام في اليوم
  • من 4 إلى 8 سنوات: 15 ميكروغرام في اليوم

الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الكروم

1 كوب من البروكلي يحتوي على 22 ميكروغرام من معدن الكروم

من أفضل مصادر الكروم البروكلي والكبد وخميرة البيرة وتحتوي البطاطس والحبوب الكاملة والمأكولات البحرية واللحوم أيضًا على الكروم.

فيما يلي مصادر جيدة لمعدن الكروم:

  • البروكلي: 1 كوب يحتوي على 22 ميكروغرام من معدن الكروم
  • عصير العنب: 1 كوب يحتوي على 8 ميكروغرام من معدن الكروم
  • مافن إنجليزي: فطيرة واحدة من القمح الكامل تحتوي على 4 ميكروغرام كروم
  • البطاطس المهروسة: يحتوي كوب واحد على 3 ميكروجرام من معدن الكروم
  • الفاصوليا الخضراء: 1 كوب يحتوي على 2 ميكروغرام كروم
  • النبيذ الأحمر: 5 أونصات تحتوي على ما بين 1 و 13 ميكروغرام كروم

معظم منتجات الألبان تحتوي على نسبة منخفضة من الكروم.

نقص الكروم

لا تزال الطريقة الدقيقة لفائدة الكروم للجسم غير واضحة  ونقص معدن الكروم لدى البشر نادر ومن المحتمل أن يكون النقص مرتبطًا ببعض المشاكل الصحية والتي قد تشمل:

  • ضعف تحمل الجلوكوز مما يؤدي إلى انخفاض السيطرة على نسبة السكر في الدم لدى مرضى السكري من النوع 2

فوائد ومخاطر مكملات الكروم

بيكولينات الكروم هو مكمل شائع يتم تسويقه غالبًا لأولئك الذين يرغبون في بناء العضلات أو إنقاص الوزن ويأخذه بعض لاعبي كمال الأجسام والرياضيين لتحسين الأداء وزيادة الطاقة.

أشارت الدراسات المبكرة إلى أن الكروم الإضافي قد يساهم في إنقاص الوزن ويساعد في زيادة كتلة العضلات ولم تكن هذه الدراسات قاطعة ، لكن الدراسات الحديثة أظهرت تحسنًا في نمو العضلات أو انخفاض في كتلة الدهون.

لم تتمكن الأبحاث السابقة من تأكيد أن الكروم الإضافي يمكن أن يفيد الأشخاص الذين يعانون من ضعف في تحمل الجلوكوز ومرض السكري من النوع 2 ، ولكن تشير الدراسات الحديثة إلى أنه قد يساعد في إدارة مرض السكري وتقليل مستويات الدهون في الدم ،وتعزيز فقدان الوزن وتحسين تكوين الجسم.

في إحدى الدراسات ، تناول 96 مريضًا مصابًا بداء السكري من النوع 2 400 (ميكروجرام) يوميًا من بيكولينات الكروم أو 200 ميكروجرام يوميًا أو دواء آخر مختلف

أولئك الذين تناولوا 400 ميكروغرام يوميًا شهدوا تحسنًا في وظيفة البطانة وملف الدهون والمؤشرات الحيوية للإجهاد التأكسدي مما يشير إلى أن بيكولينات الكروم يمكن أن تفيد مرضى السكري من النوع 2.

أظهرت الدراسات أن بيكولينات الكروم جنبًا إلى جنب مع أدوية الستاتين قد تساعد في تقليل أعراض تصلب الشرايين لدى الفئران ، وإذا كان الأمر كذلك يمكن أن تساعد مكملات الكروم في تحسين صحة القلب خاصة في مرضى السكري.

تفاعل الأدوية مع مكملات الكروم

المكملات مثل الأدوية يمكن أن تتفاعل مع مواد أخرى ويمكن أن يكون الكثير منها ضارًا.

يتداخل بيكولينات الكروم مع امتصاص أدوية الغدة الدرقية ويجب تناول دواء الغدة الدرقية قبل 3 إلى 4 ساعات على الأقل من تناول أي مكمل من الكروم أو بعده.

يمكن أن يتفاعل الكروم الإضافي مع مضادات الحموضة والكورتيكوستيرويدات  وحاصرات H2 ومثبطات مضخة البروتون وحاصرات بيتا والأنسولين وحمض النيكوتين والعقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (NSAIDs) ومثبطات البروستاجلاندين.

يجب على الأشخاص الذين يستخدمون أيًا من هذه الأدوية  والذين يعانون من مرض السكري التحدث إلى طبيبهم قبل تناول مكملات الكروم حيث يمكن أن تؤثر هذه الأدوية على عمل أدويتهم المعتادة.

لا ينبغي تناول مكملات الكروم أثناء الحمل أو الرضاعة ولا ينبغي إعطاؤها للأطفال.

التحذير من مكملات الكروم

النظام الغذائي الكلي هو أهم عامل في الوقاية من المرض وتحقيق صحة جيدة.

تظهر الدراسات مرارًا وتكرارًا أن عزل العناصر الغذائية في شكل مكمل لن يوفر نفس الفوائد الصحية مثل استهلاك المغذيات من طعام كامل.

يعتبر نقص الكروم نادر الحدوث ولم تؤكد الدراسات بعد فوائد تناول المكملات الغذائية لذلك من الأفضل الحصول على الكروم من خلال الطعام.

الجرعات الكبيرة من الكروم في شكل مكمل يمكن أن تسبب مشاكل في المعدة وانخفاض نسبة السكر في الدم وتلف الكلى أو الكبد.

من الآمن دائمًا الحصول على العناصر الغذائية المطلوبة من مصادر الأطعمة ومناقشة أي استخدام للمكملات مع الطبيب.

Leave A Reply

Your email address will not be published.