لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

عسر الجماع ….الأسباب والعلاج

0

عسر الجماع هو ألم مستمر أو متكرر يمكن أن يحدث أثناء الجماع وتختلف الأسباب على نطاق واسع ويمكن أن يؤدي إلى مشاكل في العلاقة الجنسية
يمكن أن يؤثر الجماع المؤلم على كل من الرجال والنساء ، ولكنه أكثر شيوعًا عند النساء.
يمكن أن تساهم مجموعة متنوعة من العوامل – الجسدية والنفسية على حد سواء في ألم الجماع

حقائق سريعة عن عسر الجماع

فيما يلي بعض الحقائق عن عسر الجماع
• ألم الجماع غالباً يصيب النساء أكثر من الرجال
• يمكن أن يتراوح الألم من معتدل إلى شديد.
• يمكن أن تكون الأسباب جسدية أو نفسية ، وقد تكون مرتبطة بانقطاع الطمث .

أعراض عسر الجماع

• حدوث ألم عند فتحة المهبل أو في عمق الحوض.
• قد يكون الألم واضحًا وموضعيًا ، أو قد يكون هناك شعور أوسع بعدم الراحة.
• الشعور بالألم أو الحرقان أو الخفقان أو التمزق.

أسباب عسر الجماع

تتنوع أسباب عسر الجماع وتشمل العوامل الجسدية أو النفسية أو كليهما.

الأسباب الجسدية

ألم الدخول: قد يترافق ألم الدخول مع جفاف المهبل والتشنج المهبلي وإصابة الأعضاء التناسلية وغيرها.
جفاف المهبل : أثناء الإثارة الجنسية ، تفرز الغدد عند مدخل المهبل سوائل للمساعدة على الجماع والقليل من السوائل يمكن أن يؤدي إلى الجماع المؤلم.
يمكن أن يحدث جفاف المهبل بسبب:
• قلة المداعبة
• انخفاض في هرمون الاستروجين ، خاصة بعد انقطاع الطمث أو الولادة
• الأدوية، بما في ذلك بعض مضادات الاكتئاب ، مضادات الهيستامين، وحبوب منع الحمل
التشنج المهبلي : الانقباض اللاإرادي لعضلات قاع الحوض يسبب التشنج المهبلي ، مما يؤدي إلى الجماع المؤلم.
قد تواجه النساء المصابات بالتشنج المهبلي أيضًا صعوبة في فحوصات أمراض النساء وإدخال السدادات القطنية وهناك عدة أشكال من التشنج المهبلي وتختلف الأعراض بين النساء وتتراوح من خفيفة إلى شديدة ويمكن أن يكون ناتجًا عن عوامل طبية أو عوامل عاطفية أو كليهما.
إصابة الأعضاء التناسلية : أي إصابة في المنطقة التناسلية يمكن أن تؤدي إلى عسر الجماع وقد يكون ذلك بسبب جراحة الحوض أو الإصابة الناجمة عن حادث.
التهاب أو عدوى : يسمى التهاب حول فتحة المهبل التهاب دهليز الفرج وهذا يمكن أن يسبب عسر الجماع ويمكن أن تؤدي عدوى الخميرة المهبلية أو التهابات المسالك البولية أو العدوى المنقولة جنسياً (STIs) أيضًا إلى الجماع المؤلم.
اضطرابات وتهيج الجلد : قد ينشأ عسر الجماع من مشاكل جلدية في منطقة الأعضاء التناسلية.
قد يسبب أيضًا التهيج أو الحساسية تجاه الملابس أو منظفات الغسيل أو منتجات النظافة الشخصية الشعور بالألم أثناء الجماع

أسباب جسدية: ألم عميق

إذا حدث الألم أثناء اختراق عميق أو كان أكثر حدة في أوضاع معينة ، فقد يكون نتيجة علاج طبي أو حالة طبية.
تشمل العلاجات الطبية التي يمكن أن تؤدي إلى الألم جراحة الحوض واستئصال الرحم وبعض علاجات السرطان .
تشمل الحالات الطبية الآتي:
• التهاب المثانة: التهاب في جدار المثانة ، ينتج عادة عن عدوى بكتيرية
• الانتباذ البطاني الرحمي: حالة تنشأ عن وجود أنسجة من الرحم في مناطق أخرى من الجسم
• الأورام الليفية: أورام غير سرطانية تنمو على جدار الرحم
• التهاب المثانة الخلالي: حالة مؤلمة مزمنة في المثانة
• متلازمة القولون العصبي (IBS): اضطراب وظيفي في الجهاز الهضمي
• كيسات المبيض: تراكم السوائل داخل المبيض
• مرض التهاب الحوض (PID): التهاب في الأعضاء التناسلية الأنثوية ، وعادة ما ينتج عن العدوى
• تدلي الرحم: يتدلي واحد أو أكثر من أعضاء الحوض إلى المهبل

الأسباب النفسية

يمكن لبعض العوامل العاطفية والنفسية الشائعة أن تلعب دورًا في الجماع المؤلم.
القلق والخوف والاكتئاب يمكن أن يمنع الإثارة الجنسية ويسهم في جفاف المهبل أو التشنج المهبلي
ويمكن أن يؤدي الإجهاد إلى شد عضلات قاع الحوض ، مما يؤدي إلى الشعور بالألم
التعرض للإعتداء والعنف الجنسي قد يساهم أيضاً في عسر الجماع.

إقرأ أيضاً : تعرفي علي أهم 10 أسباب تؤدي إلي حرقان المهبل
Leave A Reply

Your email address will not be published.