لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

النظام الغذائي لفرط نشاط الغدة الدرقية

0

يمكن أن يكون للنظام الغذائي للشخص تأثير على أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية ويمكن لبعض الأطعمة أن تحسن الحالة  في حين أن البعض الآخر قد يزيد الأعراض سوءًا أو يتداخل مع الأدوية.

فرط نشاط الغدة الدرقية وهو نوع من التسمم الدرقي هو حالة تنتج فيها الغدة الدرقية الكثير من هرمون الغدة الدرقية وهذه الحالة تسمي باسم فرط نشاط الغدة الدرقية والسبب الأكثر شيوعًا لفرط نشاط الغدة الدرقية هو حالة من أمراض المناعة الذاتية تسمى مرض جريفز .

تشمل أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية فقدان الوزن غير المقصود والقلق والتعرق وحركات الأمعاء المتكررة وصعوبة النوم وضعف العضلات ويعتبر فرط نشاط الغدة الدرقية أكثر شيوعًا عند النساء منه عند الرجال.

في هذه المقالة نناقش كيف يؤثر النظام الغذائي على فرط نشاط الغدة الدرقية ونقدم قوائم بالأطعمة التي يجب تناولها وتجنبها.

النظام الغذائي لفرط نشاط الغدة الدرقية

يمكن أن يفيد تناول الفواكه والخضروات الطازجة فرط نشاط الغدة الدرقية.

إن تناول أطعمة معينة لن يعالج فرط نشاط الغدة الدرقية لكن بعض العناصر الغذائية والمعادن تلعب دورًا في إدارة الحالة الأساسية ويمكن أن يؤثر النظام الغذائي على كل من إنتاج هرمونات الغدة الدرقية وكيفية عمل الغدة الدرقية.

تعتبر العناصر الغذائية والمواد الكيميائية التالية من بين تلك التي يمكن أن تؤثر على فرط نشاط الغدة الدرقية:

  • اليود : الذي تستخدمه الغدة الدرقية لإنتاج هرمون الغدة الدرقية ويمكن أن يؤدي تناول الكثير من اليود في النظام الغذائي إلى زيادة إنتاج هرمون الغدة الدرقية.
  • الكالسيوم و فيتامين D يسببان فرط نشاط الغدة الدرقية والذي يمكن أن يسبب مشاكل مع كثافة المعادن في العظام.
  • الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين يمكن أن تزيد من سوء أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية.

فيما يلي نناقش بعض العناصر الغذائية التي يمكن أن تؤثر على وظيفة الغدة الدرقية ونلاحظ الأطعمة التي تحتوي عليها.

أغذية مفيدة لفرط نشاط الغدة الدرقية

يمكن أن يكون للأطعمة التالية فوائد للأشخاص الذين يعانون من فرط نشاط الغدة الدرقية:

الأطعمة منخفضة اليود

النظام الغذائي لفرط نشاط الغدة الدرقية يجب أن يحتوي على الأطعمة منخفضة اليود

إذا كان الشخص يخطط لتلقي علاج اليود المشع لفرط نشاط الغدة الدرقية فقد يطلب منه الطبيب اتباع نظام غذائي منخفض اليود.

وتشمل الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على نسبة منخفضة من اليود ما يلي:

  • ملح غير متحلل
  • بياض البيض
  • خضروات طازجة أو مجمدة
  • الشاي والقهوة السوداء
  • الأعشاب والتوابل
  • الزيوت النباتية
  • السكر والمربى والعسل
  • المكسرات غير المملحة وزبدة الجوز
  • الصودا وعصير الليمون
  • كميات معتدلة من اللحم البقري والدجاج والديك الرومي ولحم العجل ولحم الضأن
  • عصائر الفاكهة والفواكه

الخضروات الصليبية

بعض الخضروات الصليبية تحتوي المركبات التي تقلل من إنتاج هرمون الغدة الدرقية وقد تقلل من امتصاص الغدة الدرقية لليود وقد يكون كلا هذين التأثيرين مفيدًا للشخص المصاب بفرط نشاط الغدة الدرقية.

ومع ذلك يجب على أي شخص يعاني من قصور الغدة الدرقية (انخفاض وظيفة الغدة الدرقية) تجنب تناول كميات كبيرة من هذه الأطعمة.

تشمل هذه الخضروات الصليبية:

  • كرنب بروكسيل وملفوف
  • الكرنب ، والخردل ، وجذور اللفت
  • اللفت والجرجير والفجل
  • قرنبيط
  • البروكلي

الأطعمة التي تحتوي على السيلينيوم

السيلينيوم هو أحد المغذيات الدقيقة التي يحتاجها الجسم لعملية التمثيل الغذائي لهرمونات الغدة الدرقية وتشير الأبحاث إلى أن السيلينيوم يمكن أن يساعد في تحسين بعض أعراض مرض الغدة الدرقية المناعي الذاتي مثل مرض العين الدرقية.

من بين الأشخاص الذين يستخدمون الأدوية المضادة للغدة الدرقية قد يحقق أولئك الذين يتناولون مكملات السيلينيوم مستويات الغدة الدرقية الطبيعية بسرعة أكبر من أولئك الذين لا يتناولونها.

الأطعمة الغنية بالسيلينيوم تشمل:

  • جوز برازيلي
  • تونة
  • سمكة الهلبوت
  • جمبري
  • المعكرونة والحبوب المدعمة
  • لحم
  • ديك رومى
  • دجاج
  • أرز
  • بيض
  • جبن
  • الفاصوليا المخبوزة
  • دقيق الشوفان
  • سبانخ

الأطعمة التي تحتوي على الحديد

الحديد عنصر غذائي مهم لعمليات الجسم الطبيعية بما في ذلك صحة الغدة الدرقية ويساعد الحديد خلايا الدم الحمراء على نقل الأكسجين إلى خلايا أخرى في الجسم.

ربط الباحثون المستويات المنخفضة من الحديد بفرط نشاط الغدة الدرقية.

يمكن للناس الحفاظ على كمية كافية من الحديد عن طريق تضمين هذه الأطعمة في نظامهم الغذائي:

  • الحبوب المدعمة
  • زبيب
  • المحار والأسماك
  • الفاصوليا البيضاء والفاصوليا السوداء
  • الشوكولاته الداكنة
  • لحم البقر والدجاج والديك الرومي
  • عدس
  • سبانخ
  • التوفو
  • السردين
  • حمص

الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم وفيتامين د

هناك ارتباط بين فرط نشاط الغدة الدرقية طويل الأمد وانخفاض كثافة المعادن في العظام مما قد يؤدي إلى هشاشة العظام .

الكالسيوم وفيتامين د كلاهما مغذيان مهمان لصحة العظام.

الأطعمة الغنية بالكالسيوم تتضمن :

  • حليب
  • جبنه
  • زبادي
  • بوظة
  • سمك السلمون المعلب
  • السردين
  • بروكلي
  • عصير برتقال
  • كرنب

يعاني الكثير من المصابين بفرط نشاط الغدة الدرقية من نقص فيتامين د، والمصدر الأساسي لفيتامين د هو الشمس التي تضرب الجلد حتى يتمكن الجسم من صنعه بنفسه  ونظرًا للمخاوف بشأن التعرض لأشعة الشمس وزيادة خطر الإصابة بسرطان الجلد فإن العديد من الأشخاص يحدون بنشاط من وقتهم في الشمس أو يستخدمون واقي الشمس.

لا تعتبر الكثير من الأطعمة مصادر جيدة لفيتامين د ، لكن الأطعمة التالية تحتوي على بعض من هذا الفيتامين:

  • سمك السلمون والتونة
  • الحليب وبعض منتجات الألبان المدعمة
  • حليب الصويا المدعم
  • الحبوب المدعمة

بهارات

قد ربطت الدراسات بعض التوابل بما في ذلك الكركم والفلفل الأخضر بانخفاض معدل الإصابة بأمراض الغدة الدرقية بما في ذلك فرط نشاط الغدة الدرقية.

يحتوي الكركم أيضًا على خصائص مضادة للالتهابات ويمكن للناس استخدام توابل مختلفة مثل الكركم لإضافة نكهة إلى طعامهم.

الأغذية الغير مفيدة لفرط نشاط الغدة الدرقية

نلقي نظرة على الأطعمة التي يمكن أن تكون ضارة للأشخاص المصابين بفرط نشاط الغدة الدرقية إذا تناولوها بكميات كبيرة:

الأطعمة الغنية باليود

يمكن أن يؤدي الإفراط في تناول اليود إلى تفاقم فرط نشاط الغدة الدرقية عن طريق دفع الغدة الدرقية إلى إنتاج الكثير من هرمون الغدة الدرقية.

يجب على الشخص المصاب بفرط نشاط الغدة الدرقية تجنب تناول كميات مفرطة من الأطعمة الغنية باليود ، مثل :

  • ملح مدعم باليود
  • الأسماك والمحار
  • الأعشاب البحرية أو عشب البحر
  • منتجات الألبان
  • مكملات اليود
  • المنتجات الغذائية التي تحتوي على صبغة حمراء
  • صفار البيض
  • المخبوزات مع مكيفات عجين اليود

الصويا

أظهرت الدراسات التي أجريت على الحيوانات أن تناول فول الصويا يمكن أن يتداخل مع امتصاص اليود المشع لعلاج فرط نشاط الغدة الدرقية.

وتشمل مصادر فول الصويا:

  • حليب الصويا
  • صلصة الصويا
  • التوفو
  • زيت الصويا

الغولتين

تشير الأبحاث إلى أن مرض الغدة الدرقية المناعي الذاتي بما في ذلك مرض جريفز أكثر شيوعًا بين الأشخاص الذين يعانون من مرض الاضطرابات الهضمية مقارنة بمن لا يعانون منه.

السبب في ذلك غير واضح لكن الجينات قد تلعب دورًا ويمكن أن تؤدي الإصابة بمرض الاضطرابات الهضمية إلى زيادة احتمالية إصابة الشخص باضطرابات المناعة الذاتية الأخرى.

يتسبب مرض الاضطرابات الهضمية في تلف الأمعاء الدقيقة نتيجة تناول الغلوتين، والغلوتين هو بروتين موجود في القمح والشعير والشوفان والجاودار.

يحتاج الأشخاص المصابون بمرض الاضطرابات الهضمية إلى اتباع نظام غذائي خالٍ من الغلوتين وتشير بعض الأبحاث إلى أن اتباع نظام غذائي خالٍ من الغلوتين قد يسهل امتصاص الأمعاء لأدوية الغدة الدرقية ويقلل الالتهاب .

مادة الكافيين

يمكن أن يؤدي الكافيين إلى تفاقم بعض أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية بما في ذلك خفقان القلب والرعشة والقلق والأرق .

حيثما أمكن يجب على الشخص المصاب بفرط نشاط الغدة الدرقية أن يحاول تجنب الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين. وتشمل هذه:

  • القهوة العادية
  • شاي أسود
  • شوكولاتة
  • صودا عادية
  • مشروبات الطاقة

الختام

فرط نشاط الغدة الدرقية هو حالة يكون فيها نشاط الغدة الدرقية مفرطًا وتنتج هرمون الغدة الدرقية بشكل زائد ويجب على الناس اتباع خطة العلاج الخاصة بهم وأي توصيات غذائية من الطبيب.

قد يؤدي تغيير النظام الغذائي إلى تحسين أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية وتساعد بعض العناصر الغذائية في دعم وظيفة الغدة الدرقية الصحية أو تقليل أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية.

سيتمكن الطبيب أو اختصاصي التغذية من تقديم مزيد من المعلومات حول التغييرات الغذائية لفرط نشاط الغدة الدرقية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.