لمعرفة حل المشاكل الطبية وعلاجها

الحساسية الغذائية عند الأطفال

0

الحساسية الغذائية لدي الأطفال هو أحد أكثر المتاعب شيوعا لدي كثير من الأطفال على الرغم من حدوث زيادة في عدد حالات الحساسية الغذائية التي تم تشخيصها لدى الأطفال إلا أن رد الفعل تجاه الطعام يكون خفيفًا إلى حد ما في معظم الحالات وباتباع برنامج غذائي صحي تحت إشراف اختصاصي تغذية يمكن بسهولة تجنب هذه المتاعب للطفل وعدم تعرض الطفل لحالات سوء التغذية.
سوف نتعرف في هذه المقالة على الأطعمة الأكثر شيوعًا التي تسبب حساسية الطعام لدي الأطفال وكيفية التعرف على الأعراض التي يتعرض لها الطفل

ما هي حساسية الطعام؟

تتضمن الاستجابة التحسسية للطعام الجهاز المناعي وعادة ما تكون الأعراض فورية إلى حد ما يحدث هذا عندما يخطئ جهاز المناعة في اعتبار البروتينات غير الضارة في الطعام على أنها مواد خطرة حيث تبدأ الاستجابة المناعية ويطلق الجسم الهيستامين وهو ما يسبب الأعراض الكلاسيكية لرد فعل تحسسي ، مثل الحكة وتعني هذه الاستجابة الفورية تقريبًا أنه من السهل جدًا اكتشاف الحساسية الغذائية الحقيقية – عندما تتحول عيون طفلك إلى اللون الأحمر .
ومع ذلك ، فإن بعض التفاعلات الأكثر خطورة والمعروفة باسم الحساسية المفرطة يمكن أن تؤثر على التنفس ويجب التعامل معها على أنها حالة طارئة.

أعراض الحساسية الغذائية عند الأطفال

إذا كان لدى طفلك رد فعل تحسسي تجاه طعام ما فعادة ما تكون الأعراض فورية ويمكن أن تؤثر على أجزاء مختلفة من الجسم:
طفح جلدي أحمر اللون يسبب الحكة حول الفم أو العينين ، وقد ينتشر في أنحاء الجسم
انتفاخ الوجه وخاصة الشفتين والعينين
دموع في العين وسيلان أو انسداد في الأنف وعطس
حكة في الفم والحلق
تشمل أعراض رد الفعل التحسسي الخطير ما يلي:
صفير وشعور بضيق في الصدر
انتفاخ اللسان والحلق والذي يمكن أن يقيد الشعب الهوائية
انخفاض في ضغط الدم يجعل الطفل يشعر بالإغماء أو الإغماء.

ما هي الأطعمة التي تسبب الحساسية الغذائية؟

الحليب ومنتجات الألبان
البيض
السمك
المحار
القمح
الكيوي
حبوب السمسم
المكسرات

ماذا يجب أن تفعل إذا كان طفلك يعاني من حساسية تجاه الطعام؟

إذا كنت تشك في أن طفلك يعاني من حساسية تجاه نوع معين من الطعام فإن أول ما عليك فعله هو تجنب إعطائ الطفل هذا الطعام مرة أخرى، واستشر طبيبك في أقرب وقت ممكن لأن مجرد التوقف عن تناول الطعام دون الحصول على التشخيص المناسب لحالة الطفل قد يعني أنه يفقد أحد العناصر العناصر الغذائية الهامة في الطعام.
إذا كنت تعتقد أن طفلك يعاني من عدم تحمل الطعام فإن الاحتفاظ بمذكرات وتدوين فيها أنواع الطعام المناسب لطفلك وأنواع الطعام التي يتحسس منها طفلك يمكن أن يكشف ويحدد لك ما هو المفيد وما هو الضار وإبلاغ الطبيب بذلك، من المفيد أيضًا زيارة اختصاصي تغذية الأطفال إذا تم تشخيص حالة عدم تحمل الطعام فالأطفال الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز على سبيل المثال سيحتاجون إلى بدائل لمنتجات الألبان مثل حليب الصويا أو الأرز وقد يحتاجون إلى مكملات الكالسيوم وفيتامين د.
مساعدة طفلك على التعايش مع حساسية الطعام
بمجرد تأكيد الحساسية يحتاج طفلك بالطبع إلى تجنب تناول الطعام الذي يسبب له الحساسية ، ولكن هذا قد يجعلك تشعر بالقلق بشأن العناصر الغذائية التي يفتقدها ولذلك يجب استشارة اختصاصي تغذية الأطفال الذي يمكنه إخبارك ليس فقط بما يجب تجنبه ولكن أيضًا كيفية تعويض النقص الغذائي في نظامه الغذائي.

ما هي التوقعات الطبية لحساسية الطفل تجاه الطعام؟

الخبر السار هو أنه في حين أن بعض أنواع الحساسية عادة ما تستمر مدى الحياة مثل حساسية الفول السوداني فإن البعض الآخر مثل حساسية منتجات الألبان والبيض غالبًا ما يتم تجاوزه أثناء فترة الطفولة هذا هو السبب في أن أخصائي الحساسية سينظر في إعادة اختبار وتقييم حالة الطفل مع تقدمه في السن.

Leave A Reply

Your email address will not be published.